• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

خلال اليوم المفتوح مع موظفي «الأشغال»

عبدالله النعيمي: 98% نسبة الإنجاز في خطة الوزارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مارس 2015

علي الهنوري

علي الهنوري (دبي)

أكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير الأشغال العامة، أن نسبة الإنجاز التي حققتها الوزارة في مشاريعها الهادفة لتوفير بنية تحتية لدولة الإمارات، لا مثيل لها، وبلغت الـــ98% متفوقة بنسبة 2% عن المستهدف، كدليل واضح للمنظومة المتكاملة لوزارة الأشغال العامة، في تنفيذ مشاريعها من طرق اتحادية، ومرافق ومباني حيوية تخدم البنية التحتية للدولة.وأضاف بلحيف :«من الضروري أن يتسلح الموظف بخصائص التميز والابتكار في الأداء ليحقق ما تصبو إليه حكومتنا الرشيدة، بأن تكون مؤسساتنا الحكومية في الطليعة والمراكز الأولى في مستوى وجودة الخدمات على كافة الصعد والمجالات، وهذا ما تسعى إليه الدولة من خلال رؤيتها».

وأوضح معاليه أن وزارة الأشغال تولي اهتماما بالغاً بخلق قنوات اتصال داخلي تماشياً مع توجه حكومة دولة الإمارات، المتمثلة في تعزيز قنوات الاتصال بين الإدارة العليا والموظفين، التي بدورها تسهم بشكل مباشر في رفع كفاءة العمل والالتزام والمسؤولية، كما تساعد على تنمية روح الابتكار والإبداع لدى الموظفين». وأشار معاليه إلي أن حكومة دولة الإمارات تنتهج سياسة التميز والريادة، ضمن منظومة تعد فريدة من نوعها على مستوى العالم، ويأتي هذا النوع من الملتقيات دافعاً ومحفزاً لفرق العمل الحكومية للوصول لرؤية الإمارات 2021، التي تهدف إلى وضع الإمارات في مصاف أفضل دول العالم».

وقد التقى د.النعيمي موظفي الوزارة والمكاتب التابعة لها، بحضور المهندسة زهرة العبودي وكيل الوزارة والوكلاء المساعدين ومدراء الإدارات، بهدف خلق قنوات تواصل مباشرة مع العاملين في الميدان.

وتحدثت حصة السويدي، مدير إدارة تقنية المعلومات في عرضها، عن الإنجازات التي حققتها الوزارة في مختلف المجالات ذات العلاقة، ولفتت إلى أن الوزارة تمكنت حجز مكانتها بين الجهات الحكومية الأفضل في مجال تسخيرها التكنولوجيا وتقنية المعلومات لخدمة مختلف مجالات عمل الوزارة، مؤكد أن الإنجازات المختلفة التي حققتها خلال العام الماضي أهلها لتحتل مراكز متقدمة في مختلف المجالات، ومنها التقنية.

وتطرقت المهندسة مروة الفرماوي إلى أبرز المشاريع الابتكارية التي أشرفت على تنفيذها خلال العام المنصرم، وتحدث المهندس سلطان بو شليبي، والمهندسة شفية الخييلي في العرض المرئي التوثيقي عن ابتكارات إدارة الطرق، التي تتناغم بدورها مع تطلعات قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة، وأهمية الابتكار والإبداع في دعم عمل الإدارة، وأكدا أن نسبة التحول الذكي في الوزارة بلغ 100%.

وتطرقا إلى أن إدارة الطرق، أعلنت عن عدد من المبادرات ذات العلاقة بتطوير العمل هدفت من خلالها إلى تطوير التطبيقات الإلكترونية بما يخدم مستخدمي الطرق الاتحادية في تقديم المعلومات والخدمات عن طريق، ومبادرة الخطة الإعلامية لإدارة الطرق، ومبادرة غرفة إدارة وتحكم ومراقبة الطرق الاتحادية، والتي سيتم ربطها مع وزارة الصحة، وزارة الداخلية، وهيئة الكوارث والأزمات، بهدف رفع كفاءة وجودة الطرق الاتحادية وسلامتها، ومراقبة الطرق الاتحادية على مدار الساعة. كما أعلنت مبادرة الشاشات الذكية التي سيتم تطبيقها كمرحلة أولى على طريق الشيخ محمد بن زايد، حيث تقوم الشاشات الإلكترونية الذكية التي سيتم توزيعها على الطرق الاتحادية بمساعدة مستخدمي الطريق بإخطارهم عن حالة الطريق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض