• الثلاثاء 19 ربيع الآخر 1438هـ - 17 يناير 2017م

سليمان حسين يقرأ عملاً روائياً لفتحية النمر

«سيف» رواية المقولات والمرامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مايو 2016

محمد عبدالسميع (الشارقة)

استضاف منتدى السرد في اتحاد كتاب وأدباء الإمارات بالشارقة أمس الأول الناقد السوري الدكتور سليمان حسين، الذي قدم قراءة في رواية «سيف» بحضور كاتبتها الروائية الإماراتية فتحية النمر، وأدار الجلسة الدكتور صالح هويدي.

وأوضح حسين أن افتتاحية «سيف» تميزت بطريقة الصدم اللغوي بالإحالة إلى المجهول اللغوي، فأفرطت الكاتبة في المقدمات والمداخل والبناء على اللغة والتصوير، ما جعل كل فقرة قابلة لأن تكون افتتاحية للنص.

وأشار أن النص يتوزع على مجموعة من الموضوعات الاجتماعية والإنسانية والإيديولوجية وهي تشكل المرامي الأساسية للنص وتشكل محور الخطاب الروائي له. وحدد مستويات الدلالة في: رواية الهموم الاجتماعية والعلاقات البشرية، مقولة الجشع والطمع الذي سيطر على بعض الشخصيات، المرأة ضد المرأة، ذكورة وأنوثة، وأوضح أن النص يعالج موضوعاً محورياً يتعلق بالشخصية الرئيسية «سيف»، وهو موضوع تراجع ذكورته. وتساءل هل فقدان الرجولة والذكورة معيار جسدي أم نفسي خلقي سلوكي؟ وأضاف هناك أيضاً الأنوثة المفقودة في مقابل الذكورة المفقودة.

وأضاف: يتميز النص بأنه نص لغة بمعنى أنه نص يحتفي باللغة ويعتمد عليها ويستند إليها في مراميه النصية، واستعرض بعض الخصائص اللغوية مثل السرد بالفعل، والتقنيات الزمنية المتداخلة، والضبابية اللغوية، واللغة التقريرية البحثية، إضافة إلى التصوير البلاغي الذي ساد في النص وحقق أدبيته، وقال إن أهم ما يميز النص في كثير من مساحاته الدلالية والمعرفية اللغة الحارة المتدفقة، وامتلاك الكاتبة معجم لغوي أثير.

أما من حيث السرد والحوار فاعتبر حسين أن هناك اتحاداً تاماً بين الراوي ومنتج النص، حيث بقى السرد ضمن إطار واحد من الاختصارات الزمنية والتنقلات بين الفقرات والفصول والاسترجاعات، وسيطر السرد الوضعي على مجمل النص باللغة الإيحائية.

وخلص حسين إلى أن النص ينتمي إلى رواية المقولات والمرامي على الرغم من أنه يحاول أن يقدم مقومات رواية الشخصية، فهي رواية تدخل في مجال الروايات الثقافية التي تطرح قضايا إنسانية في سياق لغوي خاص.

وقالت الروائية فتحية النمر أن الرواية رغم أنها السابعة في قائمة أعمالها الروائية إلا أنها كانت تجربة جديدة ومفيدة حيث كتبتها بتكليف من المجلس الأعلى للأسرة بالتعاون مع الدار المصرية اللبنانية، وبينت أن موضوع الرواية يتلخص في كلمتين هما الولاء والإيثار حيث حرصت على تتبع دواخل الشخصيات المأزومة بلغة معتدلة فيها شيء من الجمالية وتقنيات كالاستباق والاسترجاع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا