• الأربعاء 07 رمضان 1439هـ - 23 مايو 2018م

جماهير العين تكمل إجراءات بناء مسجد سالم سعد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

العين (الاتحاد) - استقبل هشام علي الهاشمي عضو مجلس إدارة جمعية دار البر المدير التنفيذي بالإنابة بالمقر الرئيسي لجمعية دار البر الخيرية بشارع الشيخ زايد في دبي، وفداً من جماهير نادي العين لكرة القدم، بقيادة محمد راشد رئيس جمعية جماهير العين الشهير بـ”العمدة، وعدد من الجماهير العيناوية، وتم خلال اللقاء المشترك تقديم تبرع جماهير نادي العين لبناء مسجد خيري خارج الدولة، وفاءً لفقيد الرياضة الإماراتية ونادي الشباب اللاعب سالم سعد، وصدقة منهم على روحه ومشاركة من جماهير النادي العيناوي في العمل الخيري والإنساني الذي تقوم به جمعية دار البر.

وأشاد هشام علي الهاشمي المبادرة الطيبة من الجماهير العيناوية، التي ضربت مثلاً رائعاً يحتذى في الوفاء للاعبي الرياضة الإماراتية الذين شاركوا في مسيرة الدولة الرياضية، ومثلاً إنسانياً في العمل الخيري. وأضاف: لقد تلقينا مساعدات لمشروعات دار البر الخيرية من بعض الأندية بالدولة، لكنها المرة الأولى التي تتقدم فيها جمعية جماهير لأحد أندية الدولة ببناء مسجد خيري كصدقة على روح أحد اللاعبين الرياضيين، مشيراً إلى أن هذا الأمر ليس جديداً أو مستغرباً على الجماهير العيناوية، ومشجعي الرياضية الإماراتية عموماً، فالرياضة مصدر للعمل الإنساني والخيري، كما هي تهذيب للأخلاق، وهذه لمسة وفاءٍ نثمنها للجماهير العيناوية الوفية لرياضة الإمارات وأبنائها.

وقدم هشام الهاشمي شكره لوفد الجماهير العيناوية، وتقدير جمعية دار البر مثمناً تبرعهم الخيري والإنساني، وقام بتسليمهم شهادة شكر وتقدير مع درع الجمعية تسلمه العمدة، والذي بدوره قدم درع النادي والجمعية وشهادة شكر وتقدير لجمعية دار البر على دورها الخيري والإنساني الذي طالما تميزت بالقيام به داخل الدولة وخارجها منذ عقود.

ومن جانبه عبر محمد راشد عن سعادته البالغة باكتمال المشروع الخيري والصدقة الجارية للراحل سالم سعد، والذي تبنته جماهير الوفاء في مبادرة استثنائية، مؤكداً أن اكتمال إجراءات بناء المسجد وتوقيع العقد اليوم باسم فقيد الرياضة سالم سعد، كانت خطوة مهمة لنا حتى نوجه رسالة للجميع بأن الرياضة دورها لا يمكن أن يقتصر على الجوانب التشجيعية، والمشاعر التي يحسها كل من ساهم في هذا العمل الخيري اليوم تتجاوز حدود الوصف والتعبير.

وتوجه “العمدة” بكلمات الشكر والتقدير لجمعية دار البر الخيرية على الجهود الرائعة التي ظلت تبذلها من أجل ترسيخ القيم الحميدة.

ودعا العمدة جماهير العين إلى مواصلة المبادرات الخيرية لمن فقدناهم، تقديراً لما قدموه لرياضة الإمارات والعين، وأشار إلى أن جمعية الجماهير تعكف حالياً على عمل صدقة جارية لمن تم تكريمهم خلال مباراة فريق الكرة الأول الماضية بالقطارة أمام دبي ضمن الجولة قبل الأخيرة من كأس “اتصالات” وهم مهدي أحمد وخالد عبد العزيز وسالم سعيد وسيف محمد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا