• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

إيدير لاعب الشباب الجديد بعد حصوله على الجنسية الفلسطينية:

أعشق التحديات ومحظوظ باللعب لفريق ينافس على الألقاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

منير رحومة (دبي) - أكمل الشباب أمس تسجيل إيدير، في سجلات اتحاد كرة القدم لاعباً آسيوياً، بعد حصوله على الجنسية الفلسطينية، ليصبح بذلك مؤهلاً للمشاركة، في تشكيلة «الجوارح»، بداية من مباراة الغد أمام العين، ضمن الجولة الأولى من الدور الثاني لدوري الخليج العربي، وتم تسجيل إيدير بدلاً من الأوزبكي عزيز بيك حيدروف المصاب، علماً وأن عقد اللاعب الجديد يمتد حتى يونيو المقبل، على سبيل الإعارة من نادي بوا سبورت من الدرجة الثانية البرازيلية.

وفي أول تصريحات له، بعد تسجيله رسمياً في قائمة الفريق، أعرب إيدير عن سعادته الكبيرة بالانضمام إلى «فرقة الجوارح»، معتبراً نفسه محظوظاً باللعب في صفوف فريق، يحتل المركز الثاني، في جدول الترتيب، وينافس من اجل التتويج باللقب، الأمر الذي يحفزه لبداية مرحلة مليئة بالتفاؤل، على آمل النجاح في مشواره، وترك أفضل الانطباعات لدى جماهير الشباب.

وأضاف أيضاً أنه لاعب يعشق التحديات وطموحاته كبيرة في كرة القدم، لذلك فضل العرض «الخضراوي»، على عدد من العروض الأخرى، لما وجده من أجواء إيجابية وملائمة، خاصة أنه خاض تجربة في الدوري اليوناني من قبل، وعرف أجواء اللعب خارج البرازيل.

وعن الانطباعات الأولى التي سجلها، بعد مرور شهر من انضمامه إلى الشباب، وتدربه مع الفريق، خلال الفترة الماضية، أشاد إيدير بالأجواء المشجعة التي وجدها، والروح الجميلة التي تسود الفريق، ما جعله ينسجم بسرعة مع فريقه الجديد.

وأشار إلى أن وجود البرازيلي ماركوس باكيتا مدرب الفريق، على رأس الجهاز الفني واللاعبين البرازيليين إيدجار وأديلسون أسهم بشكل كبير في عدم شعوره بالغربة بحكم التواصل الإيجابي، ومساعدته على التعرف على الدولة، وإتمام إجراءاته في ظروف جيدة، مثمناً أيضاً تعاون زملائه من اللاعبين المواطنين، ودعم إدارة النادي.

وأكد إيدير أن «فرقة الشباب» لها مميزات تختلف عن الفرق الأخرى، وتتمثل بالأساس في الاهتمام باللعب الجماعي، وروح الفريق الواحد، بدلاً من التركيز على نجومية اللاعبين، مثلما يحصل في اغلب الفرق الأخرى، مؤكداً أن نجومية الفريق هي الأهم في الشباب، وذلك بتعاون كل اللاعبين، ووقوفهم إلى جانب بعضهم البعض، بهدف نجاح الفريق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا