• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

في محاضرة ألقاها القائد العام لشرطة دبي..

التحذير من «ثعالب البنوك» و«الجرائم المستحدثة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مايو 2016

تحرير الأمير (دبي)

حذّرت شرطة دبي المواطنين والمقيمين في الدولة من منح أي جهة كانت، بيانات شخصية، مشيرة إلى ظاهرة «تجارة البيانات»، الهادفة للاستيلاء على حسابات بنكية، والتي برزت مؤخراً.

وشددت على ضرورة أخذ الحيطة والحذر في استخدام التقنيات، التي يتصدرها «البريد الإلكتروني»، والذي وصفته بالسهل اختراقه، مؤكدة تصدّي الأجهزة الأمنية بالدولة بفعاليّة عالية لمعظم الجرائم من هذا النوع.

وكشف اللواء خميس المزينة، القائد العام لشرطة دبي، في محاضرة، عقدت أمس الأول، حول الجرائم المستحدثة وانعكاساتها على المجتمع في ندوة الثقافة والعلوم بدبي، عن خطة شرطة دبي للحد من تلك الجرائم.

وقال: «كلفت الشرطة أجهزة البحث الجنائي المختصة في التنسيق مع الدوائر المالية والعاملة كافة في مجال الاتصالات، بدءاً بالمصرف المركزي وهيئة تنظيم الاتصالات وشركات الاتصالات العاملة بالدولة، إضافة إلى البنوك وشركات الصرافة، بقصد إغلاق الثغرات كافة التي تستغل لارتكاب هذه الجرائم»، مشيراً إلى أن شرطة دبي، وبالتنسيق مع الجهاز التشريعي بالدولة، ساهمت في تطوير وإعادة صياغة القوانين والتشريعات لفرض عقوبات رادعة للجرائم المستحدثة.

وتحدث عن آلية الاختراق، مبيناً أن المخترق ينشئ حساباً خارجياً وهمياً، أو يطرح عرضاً لوظائف وهمية عبر الإنترنت، ومن ثم يقوم باختراق إحدى شركات الصرافة عن طريق البريد الإلكتروني، بعدها يدخل إلى النظام، ويقوم بتحويل الأموال على الشراكات الوهمية، يلي ذلك تحويل وتسلم الأموال إلى الشركات الوهميّة.

وناشدت شرطة دبي الجمهور بضرورة اتباع عدد من الخطوات التي تساهم في محاربة الاختراق، وأهمها: فصل أجهزة الحاسب الآلي الخاصة بالتحويلات المالية، وتثبيت أحدث نسخ الحماية من الفيروسات الإلكترونية وبرامج الاختراق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا