• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

في ختام معرض التراث الآسيوي الأفريقي بالعين

الجالية السودانية تطلق مبادرة «شكراً خليفة.. نحن أسعد المقيمين في العالم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 مارس 2014

العين (الاتحاد) - أطلقت الجالية السودانية في الإمارات مبادرة «شكراً خليفة.. شعب الإمارات أسعد شعوب العالم.. ونحن أسعد المقيمين في العالم»، وذلك في ختام معرض التراث الآسيوي الأفريقي الذي استضافه النادي السوداني بمدينة العين على مدى ثلاثة أيام، وشارك فيه عدد كبير من الجاليات المقيمة بالدولة.

من جانبه، عبر قنصل سفارة السودان لدى الدولة عبدالخالق عبدالحميد عن سعادته بقيام الجالية السودانية للمعرض وإطلاقها لمبادرة «شكراً خليفة»، قائلاً: «نحن أسعد الجاليات؛ لشعور أبناء السودان في الإمارات بالراحة والاستقرار، وهذا ليس بغريب على أهل الإمارات حكومة وشعباً»، وامتدح العلاقات الثنائية الوثيقة بين الإمارات والسودان، وقال إنها تعبر عن مرحلة متطورة من التعاون التاريخي والصداقة لمصلحة الشعبين الشقيقين، خصوصاً أن دولة الإمارات تعد الشريك التجاري العربي الأول للسودان.

وأشار إلى أن التعاون بين البلدين أمر لا يختلف عليه اثنان، وطالما اعتبر السودانيون الإمارات وأهلها بمثابة بلدهم الثاني، موضحاً أن إطلاق مثل هذه المبادرات السامية هو دليل على سعادة مواطنينا التي حرصت الإمارات على توفيرها لهم ولغيرهم من الجاليات المقيمة على أرضها. وتحدث عن المعرض، وقال إنه يجسد تواصل الثقافات المختلفة على أرض دولة الإمارات التي تحتضن الجميع بحب وتقدير واحترام.

وامتدح قنصل السودان الجهود التي اضطلعت بها المرأة في المجلس الأعلى للجاليات والنادي السوداني والشركة الراعية في تنظيم المعرض التراثي في مدينة العين، وأضاف أن مثل هذه الجهود تعمق العلاقات بين أبناء الجاليات وتدعم فكرة التواصل التي تجسد ثقافة التعايش الرائعة بين المقيمين في الدولة. بدوره، أكد رئيس مجلس إدارة النادي السوداني في العين الدكتور تاج السر جعفر أن مبادرة أسعد الجاليات في دولة الإمارات تشير إلى الأجواء الرائعة التي توفرها الدولة لكل المقيمين على أرضها المعطاء، وتدعم التعايش على أساس الحب والاحترام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا