• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الداخلية» تدعو لسرعة استخراجه

جوازات سفر إلكترونية اعتباراً من 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة، حرص القطاع على تقديم خدمات متميزة لتعزيز ثقة الجمهور وزيادة رضا المتعاملين عن الخدمات المقدمة لهم وفق أفضل المعايير العالمية، تماشياً مع توجهات حكومة دولة الإمارات الرامية للاهتمام بجودة الحياة لمجتمع الإمارات وتجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية الهادفة إلى إسعاد المتعاملين.

وقال إن إصدار جوازات السفر الإلكترونية يأتي تنفيذاً لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، انطلاقاً من حرص سموه على مواكبة التطورات التكنولوجية العالمية والاستفادة من التقنيات الحديثة المعاصرة، وتماشياً مع المعايير الدولية الخاصة بمنظمة الطيران المدني الدولي (أكاو) التي منحت دول العالم مهلة للتحول إلى الجواز الإلكتروني.

وأضاف أن عملية إصدار الجوازات الإلكترونية للمواطنين بدأت منذ عام 2011 وسوف يتم استبدال النسبة الأكبر من جوازات المواطنين بالجوازات الإلكترونية الجديدة مع نهاية العام الجاري، مؤكداً حرص شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ على أن تظل رائدة التميز في الأداء، متخذة شعار التيسير والتبسيط على جمهور المتعاملين. وأوضح انه بإمكان المواطنين المنتهية جوازاتهم أو الراغبين في إصدار جوازات سفر جديدة التقدم بالطلب مع الأوراق المطلوبة، ويتم إصدار الجواز الإلكتروني في وقت قياسي حيث يتم إدخال المعلومات وتحويلها تمهيداً لإصدار الجواز الإلكتروني، الذي يعتبر وثيقة تحتوي على شريحة إلكترونية تحمل بيانات شخصية مشفرة وبايومترية لحامل الجواز، ويصعب فك رموزها وتتضمن البصمات والتوقيع والصورة، ويمتاز بمواصفات وخصائص أمنية تجعل من الصعوبة تزويره حيث تحتوي البيانات الموجودة في الجواز على خصائص أمنية عالية الجودة مقارنة بالجواز العادي.

وأكد أن جواز السفر الإلكتروني يمنح لجميع مواطني الدولة دون استثناء بحيث يتم استبدال جوازاتهم المنتهية الصلاحية بالجوازات الإلكترونية في مواعيد التجديد من خلال إدارات الجنسية على مستوى الدولة، وأن صلاحية جواز السفر العادي تنتهي بتاريخ 31/&rlm12/&rlm2016 وبعد هذا التاريخ سوف تكون جميع جوازات السفر لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة إلكترونية، لافتاً إلى أن مواطني الدولة الموجودين في الخارج بعد هذا التاريخ عليهم مراجعة سفارات الدولة لطلب تجديد جوازات سفرهم لاستبدالها، ويجب على المواطنين المنتهية جوازاتهم مراجعة أحد مراكز الخدمة في أسرع وقت ممكن لتجديد جوازاتهم حتى لا يقعوا في حرج عند حاجتهم للسفر في أي وقت، علماً بأنه توجد لدينا محطتان في مطاري أبوظبي ودبي تقومان بتجديد الجوازات للحالات الطارئة على مدار الساعة وفي الإجازات لجميع المواطنين المغادرين للدولة.

وأكد أن جوازات السفر الإماراتية لها أهمية خاصة باعتبارها رمزاً للدولة، كونها الوثيقة الرسمية لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، ويتوجب الحفاظ عليها وإن كانت منتهية الصلاحية، لضمان عدم وقوعها بيد الغير، أو استخدامها بطرق غير مشروعة، لافتاً أنه لا مانع من أن تبقى جوازات السفر المنتهية والمستبدلة، التي تحمل تأشيرات سارية الصلاحية لدى أصحابها مع أخذ ضمانات منهم بالمحافظة على تلك الوثائق وتسليمها للإدارة العامة للجنسية بعد انتهاء صلاحية التأشيرة، أو بعد الانتهاء من إجراءات نقل التأشيرة على جواز السفر الجديد. وذكر أنه لا توجد أي رسوم جديدة عند إصدار الجواز الإلكتروني، وأنه لا تغيير في الرسوم الحالية حيث يتم تحصيل الرسوم التي كانت على الجواز العادي نفسها ونفس الأوراق المطلوبة والإجراءات حيث سيتم إيقاف إصدار جوازات السفر العادية ويتم إصدار جوازات سفر إلكترونية بدلاً منها، ولكن في حالة فقدان الجواز أو استبداله يتم إضافة مبلغ وقدره 300 درهم لاستبدال الجواز أو استخراج بدل فاقد، لافتاً إلى أن عملية إصدار جواز السفر من خلال التطبيقات الذكية يتم تحقيقها بالسرعة اللازمة عبر موقع وزارة الداخلية ويتم توصيله لصاحب العلاقة حسب عنوانه المسجل، ويتم إصدار جواز السفر من خلال مراكز الخدمة المنتشرة في الدولة خلال 48 ساعة ويتم استلامه من قبل المواطن من نفس المركز.

ودعا اللواء الخييلي المواطنين سرعة استخراج الجواز الإلكتروني لسهولة التعامل وسرعة الإجراءات وخاصة في السفر للدول التي تتعامل بالجواز الإلكتروني، والمحافظة عليه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض