• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بمشاركة العديد من الأسر المنتجة

بلدية أبوظبي تختتم الأسبوع التراثي المجتمعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت بلدية مدينة أبوظبي أمس، الأسبوع التراثي المجتمعي في مبنى البلدية الرئيس بأبوظبي بمشاركة العديد من الأسر المنتجة، والمؤسسات الوطنية الإنتاجية، خصوصا على صعيد المنتجات التقليدية والتراثية.

وأكد مصبح مبارك المرر المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي بالإنابة أن السوق تأتي ضمن إطار التزام دائرة الشؤون البلدية والنقل وبلدية مدينة أبوظبي تجاه تنمية المجتمع، وبهدف دعم الأسر محدودة الدخل، وتوفير مكان ملائم لتسويق منتجاتهم ومساعدتهم في بيع هذه المنتجات المحلية في بيئة مناسبة وبشكل حضاري.

وأضاف هذه الأسواق تساهم في إعطاء الأسر ذات الدخل المحدود فرصة لتحسين الدخل المالي، وإيجاد مصادر رزق متنوعة من خلال مزاولة تجارة التجزئة، وخصوصا في المشغولات المحلية والشعبية ونهدف إلى تعزيز دور البلدية ودعم دورها في تحقيق قيم المسؤولية المجتمعية، وتفعيل المرافق التابعة للبلدية، ووضعها في خدمة المجتمع، واستثمار طاقاتها لخدمة شرائح المجتمع المختلفة، بالإضافة إلى خلق جو ترفيهي آمن لأفراد الأسرة، وتوطيد أواصر العلاقات الاجتماعية بين الأسر المشاركة في السوق.

وأشار إلى أن البلدية تسعى من خلال تنظيم هذه السوق إلى المساهمة كمؤسسة في المساعي الحثيثة لدعم التراث، وكنوزه، ولنقف جنبا إلى جنب في دعم الجهود المجتمعية لتشجيع، وتحفيز الأسر المنتجة على المزيد من الإبداع، والتميز في إطار المسؤولية المجتمعية، مؤكدا أن البلدية حريصة كل عام على احتضان هذه السوق المجتمعية التراثية تحت عنوان «تراثنا فخرنا»، ولنفتح أبوابنا لإبداعات أسر وعائلات ساهمت في استمرارية وحفظ تراثنا وحرصت على توفير مصادر دخل بديلة لها ولعائلاتها من خلال منتجات عالية الجودة وبناءً على افضل المعايير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض