• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ضمن مبادرة «أبطال الغد»

3 آلاف طالب وطالبة في ماراثون «أبوظبي للتعليم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

انطلق على حلبة «مرسى ياس» «ماراثون أبوظبي للتعليم» بمشاركة 3 آلاف من طلاب وطالبات الحلقتين الأولى والثانية وطلاب الحلقة الثالثة، نظم الماراثون مجلس أبوظبي للتعليم ضمن فعاليات حملة أبطال الغد بحضور معالي الدكتورة أمل القبيسي مدير عام المجلس وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي. وحظيت المبادرة النوعية باهتمام واسع بين الأوساط المدرسية في أبوظبي حيث تمثل استكمالا للجهود الرامية إلى جعل الرياضة مكونا أساسيا من مكونات العملية التربوية والتعليمية، وغرس الثقافة الرياضية بين أوساط الطلبة.

وقالت معالي الدكتورة أمل القبيسي، مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم: «إن الماراثون يمثل محطة مهمة لإنجاح الأهداف الطموحة لحملة «أبطال الغد» والمتمحورة حول المساهمة في رفد الفرق الوطنية بمواهب واعدة من شأنها الوصول إلى منصات التتويج ورفع راية الإمارات عاليا في المحافل الرياضية الإقليمية والدولية.. مشيرة إلى أن الإقبال الواسع على الماراثون يعكس الثقة العالية التي توليها الأوساط التعليمية والاجتماعية لـ «مجلس أبوظبي للتعليم» الذي يواصل عبر مبادراته النوعية دعم الجهود الرامية إلى تأهيل أبطال على درجة عالية من الكفاءة والتنافسية لترسيخ حضور أبوظبي والإمارات على خارطة الرياضة العالمية».

وأكد محمد سالم الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية في مجلس أبوظبي للتعليم، أن ماراثون أبوظبي للتعليم يعتبر إضافة مهمة لمساعينا الحثيثة لتحويل المدارس إلى بيئة مواتية للرياضة وانتقاء وتشجيع المواهب الرياضية الواعدة التي تدعم الفرق الأولمبية الوطنية وتعكس المشاركة الواسعة التي حظي بها الماراثون من الطلبة وأولياء الأمور والأوساط التعليمية والاجتماعية ومدى فعالية هذه المبادرة في إحداث بصمة إيجابية على صعيد تطوير الرياضة المدرسية وفق أعلى معايير التميز والاحترافية.

وأضاف الظاهري: «إننا فخورون بما حققه طلاب وطالبات مدارس أبوظبي المشاركون في الماراثون ونلتزم من جانبنا بتوفير الدعم اللازم للمواهب المتميزة وتمهيد الطريق أمامها لتحقيق إنجازات نوعية على الساحة الرياضية محليا وعالميا في المستقبل بما يتماشى ورؤية القيادة الرشيدة».

من جهته أكد الطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، السعي بشكل دائم إلى تشجيع المجتمع المحلي على ممارسة الرياضة واتباع نمط حياة صحي، وقال: «إنه من الرائع مشاهدة الجيل الناشئ يشاركون في الفعاليات الرياضية بهذا الحماس الكبير».

وشهد الماراثون منافسة قوية بين طلبة وطالبات الحلقة الأولى ممن تتراوح أعمارهم بين 8 و10 سنوات في سباق امتد لمسافة كيلومتر وتنافس طلاب وطالبات الحلقة الثانية للوصول إلى خط النهاية بعد سباق امتد لمسافة 3 كيلومترات في حين أنهى طلاب الحلقة الثالثة السباق الممتد لمسافة 5 كيلومترات وسط أجواء حماسية.

حصد المركز الأول الطالب سالم العود والطالبة حمدة خالد ضمن فئة طلاب وطالبات الحلقة الأولى والطالب هزاع سعود والطالبة طيف الجسمي فئة الحلقة الثانية وفي الحلقة الثالثة كان المركز الأول من نصيب الطالب خالد النصري. ولم يقتصر الماراثون على طلاب وطالبات مدارس أبوظبي وإنما تخلله أيضا تنظيم «السباق المفتوح» الذي استقطب شريحة واسعة من أولياء الأمور وأعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية وموظفي «مجلس أبوظبي للتعليم» وأفراد المجتمع المحلي، فضلا عن الأنشطة الأخرى المصاحبة والتي تضمنت المرسم الحر والقرية التراثية وألعاب التحدي والمشي في الحلبة والجيوجيتسو. ويواصل «مجلس أبوظبي للتعليم» إطلاق مبادرات نوعية تحت مظلة حملة «أبطال الغد» التي تستهدف تعزيز الوعي الرياضي لدى طلبة مدارس أبوظبي والعين والمنطقة الغربية، فضلاً عن تفعيل دور المدارس في احتضان ورعاية المواهب الرياضية والوصول بها إلى العالمية.

وتتخلل الحملة سلسلة من المسابقات الرياضية التي تقام ضمن أربع فئات تشمل الألعاب الإلزامية «كرة القدم وألعاب القوى» والألعاب الفردية «السباحة والجمباز والمبارزة والجودو و«الألعاب التكميلية» كرة اليد وكرة السلة وكرة الطائرة، فضلا عن المنافسات والفعاليات الخاصة مثل السباقات وركوب الدراجات ومهرجان الشاطئ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا