• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

يتطلع للعودة من العاصمة بنتيجة إيجابية

بتروفيتش: «15 من 39 نقطة» كفيلة ببقاء «الكوماندوز» في «الشهرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

أسامة أحمد (الشارقة)- أعرب زيليكو بتروفيتش، مدرب الشعب، عن سعادته للأداء التكتيكي الذي قدمه الفريق في مباراته السابقة أمام الوحدة، رغم الخسارة مقارنة بالمباريات السابقة، مشيراً إلى عدم تدخل أحد في وضع التشكيلة التي لعب بها مباراة «العنابي»، والتي كانت وفق متطلبات اللقاء.

وأشار إلى أن بعض الأخطاء أدت إلى خسارة الشعب لنقاط المباراة كاملة، مبيناً أن الفريق استعاد توازنه، وأن جميع اللاعبين على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم، خاصة في ظل رغبتهم للعودة، مؤكداً أن اكتمال صفوف الفريق في مباراة النصر في الجولة الـ 15 سوف يسهل من مهمة الجهاز الفني لتحقيق ما يصبو إليه كل شعباوي.

ووصف مدرب الشعب الجزيرة بالفريق الكبير، والذي يضم في صفوفه أسماء رنانة من اللاعبين الدوليين على صعيد المواطنين والأجانب، وهو يملك كل مقومات النادي الكبير، مشيراً إلى مشاهدته للفريق في مباراته السابقة أمام الشارقة، والتي قدم من خلالها أداءً جيداً، متسائلاً إذا كان هذا هو مستوى الجزيرة، فما بالك بمستوى الزعيم العيناوي؟!.

وأضاف: «أن دوري الخليج العربي لكرة القدم يضم فرقاً جيدة، ما ينعكس إيجاباً على المستوى الفني العام للمسابقة، والذي يتطلب جهداً مضاعفاً من الأجهزة الإدارية والفنية واللاعبين لتحقيق الطموح المطلوب.

وأشار بتروفيتش إلى أن «الكوماندوز» سوف يقاتل أمام الجزيرة، من أجل العودة من العاصمة بنتيجة إيجابية، تكون أكبر مؤشر للفريق في مبارياته المقبلة، مؤكداً أن النتائج الإيجابية مرهونة بالإعداد الجيد، وهذا ما يقوم به الجهاز الفني حالياً، وقال: «إن الجميع يعمل بروح الفريق الواحد، في ظل لغة التواصل بين الجهاز الفني واللاعبين، والتي تمثل «طوق نجاة»، حتى ننجح في الخروج بالشعب من المأزق الذي يمر به.

وأشار إلى أن فوز الشعب في 5 مباريات، وحصوله على 15 نقطة، كفيلة ببقائه مع الكبار، وبالتالي وجوده في النسخة الجديدة لدوري الخليج العربي، مشدداً في الوقت نفسه على أن البقاء يعتمد على نتائج الآخرين، وإذا طورا من أنفسهم سوف يكون الوضع صعباً، وأن إستراتيجية الجهاز الفني حالياً، تتمثل في البقاء، حيث ينبغي أن يلعب الفريق الكرة فقط، ولا يفكر في نقاط الآخرين نظراً، لأنه في المركز الأخير، فإذا فازت الفرق التي تصارع للهروب من شبح الهبوط في 5 مباريات، يجب على الشعب الفوز في 7 مباريات.

وأضاف: أن صراع القاع في الموسم الماضي كان أسهل، بعكس الموسم الحالي، حيث لا يمكن مقارنة الأندية التي كانت تصارع على البقاء في الموسم الماضي بالأندية الحالية دبي وعجمان والإمارات، حيث يعد مستوى الثلاثي الحالي أفضل، ما يجعل المنافسة على البقاء فوق صفيح ساخن تتطلب جهداً كبيراً من الأندية التي تسعى للهروب من «القاع».

وقال: إن تشكيلة الفريق أمام الجزيرة سوف تشهد غياب السيراليوني جوليوس، نظراً لطرده في المباراة السابقة أمام الوحدة، فيما يعود عيسى علي بعد انتهاء إيقافه والحارس معتز عبدالله، والذي غاب في المباراة السابقة لظروف الإصابة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا