• الاثنين 12 رمضان 1439هـ - 28 مايو 2018م

ارتفاع إنتاج «أوبك» خلال فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

واشنطن، سنغافورة (رويترز) - ارتفع النفط الخام فوق 122 دولاراً أمس بعد يومين من الخسائر مقتديا بالمكاسب في الأسواق المالية بفضل توقعات بأن تحفز قروض رخيصة من البنك المركزي الأوروبي الإقبال على الأصول عالية المخاطر. وارتفع برنت في عقد أقرب استحقاق 69 سنتاً إلى 122,24 دولار للبرميل، وكان قد نزل 2,62 دولار أمس الأول ليغلق عند 121,55 دولار. وارتفع الخام الأميركي الخفيف 54 سنتاً إلى 107,9 دولار للبرميل.

وأظهر مسح لـ”رويترز” أن إنتاج “أوبك” من النفط ارتفع في فبراير شباط إلى أعلى مستوياته منذ أكتوبر2008 نتيجة لاستمرار تعافي الإنتاج الليبي وارتفاع الإمدادات من أنجولا والسعودية. وأظهر المسح، الذي شمل مصادر في شركات نفطية ومسؤولين في “أوبك” ومحللين، أن الإنتاج من كل دول المنظمة الاثنتي عشرة بلغ في المتوسط 31,23 مليون برميل يومياً ارتفاعاً من 30,95 مليون برميل يومياً خلال يناير.

وفي واشنطن، قال وزير الطاقة الأميركي ستيفن تشو إن الولايات المتحدة تدرس سحب كميات من النفط من احتياطياتها الاستراتيجية كوسيلة لمحاولة تقييد صعود حاد لسعر البنزين. وأبلغ تشو الصحفيين أنه لم يتم اتخاذ قرار نهائي بشأن السحب من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الأميركي، مشيراً إلى أن الاحتياطيات مخصصة للاستخدام أثناء اوقات تعطل الامدادات النفطية مثلما حدث في ليبيا خلال 2011. وقال تشو “نحن قلقون جداً مما يحدث في إيران.. ولهذا فإننا نعمل مع وكالة الطاقة الدولية”. وموضحة تعليقات تشو، قالت متحدثة باسم وزارة الطاقة أن الحكومة الأميركية تعمل مع وكالة الطاقة الدولية لمراقبة امدادات النفط العالمية والطلب على الخام. واضافت المتحدثة “الوزير لم يكن يعني اننا نعمل بشكل محدد مع وكالة الطاقة الدولية بشأن سحب محتمل من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا