• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في سباق «الماراثون الرمضاني»

دراما الخليج 2016..علاقات أسرية وتراث وإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مايو 2016

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

قبل احتدام المنافسة الأشهر في عالم الدراما وهي «الماراثون الرمضاني» المقبل، بدأ أغلب المنتجين والمخرجين والممثلين الكشف عن تفاصيل مضمون ومحتوى أعمالهم الفنية التي من المقرر أن تعرض في شهر رمضان المقبل، الأمر الذي يتخذه العديد منهم من أجل الترويج لأعمالهم وأدوارهم وكسب قاعدة جماهيرية حتى قبل عرضها لتحقيق نسب مشاهدة عالية في رمضان.

وفي الفترة الأخيرة، ومع إعلان بعض القنوات لأعمالها الدرامية لهذا العام، تبين أن المسلسلات الخليجية ستكون منافسة وبقوة للأعمال العربية الأخرى، نظراً لتنوعها في القصص والحكايات، واشتراك أبرز نجوم الشاشة الفضية في بطولتها، إلى جانب الإنتاج الضخم والمميز الذي سيجعل منها علامة فارقة في السباق الرمضاني.

ومن أبرز ما يميز الدراما الخليجية في هذا العام، أنها تعرض مجموعة من القضايا الاجتماعية وتناولها للعلاقات الأسرية وترويجها للموروث الشعبي وكشفها لبعض جوانب التنظيمات الإرهابية وأهدافها الخبيثة للنيل من الوطن، حيث قال الممثل والمنتج الإماراتي أحمد الجسمي إن الأعمال الدرامية الخليجية والإماراتية ستكون لها الحصة الأكبر من الاهتمام والمتابعة نظراً لما تحتويه من قصص مختلفة وما تعرضه من قضايا تهم المجتمع وتلامس هموم الناس.

وأشار إلى أن مسلسله الجديد «غمز البارود» الذي تشاركه في بطولته الفنانة سميرة أحمد، يسلط الضوء حول شخصيات تفتقر للحب، ولديها الكراهية للآخر، ورغبة في الانتقام، ما يظهر كصراع يحتدم فيه النفوس ويمضي الزمن ويلامس هذا الصراع حياة الأبناء الذين يكتشفون العديد من الأسرار حول الآباء، وهو قصة خليفة بو شهاب وإخراج مصطفى رشيد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا