• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مساعد كوزمين يرفض خرافة «التفاؤل والتشاؤم»

كاتلين: «ما باليد حيلة».. وعلينا التماسك والتعامل مع الضغوط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

دبي (الاتحاد) ــ «ما باليد حيلة»، هكذا وصف الروماني كاتلين المدرب المساعد للأهلي موقف الجهاز الفني واللاعبين من قضية ضياع 3 نقاط، بعد الوقوع في خطأ إداري، أدى للدفع بعدنان حسين الموقوف أمام الظفرة، وهي المباراة التي فاز فيها «الأحمر» بنتيجة 3-1، ورفض كاتلين الحديث عن تعرض فريقه للضغوط، وهو ما قد يؤثر على أدائه أمام «أسود العوير» مساء اليوم، وقال «نعرف كيفية التعامل مع مثل هذا النوع من الضغوط، لقد مررنا بالكثير من المحطات الصعبة التي سببت معاناة كبيرة، ولكن خبرات اللاعبين وراء تماسك الفريق، وتوحد الهدف لدى الجميع وراء الاستمرار في التألق وتقديم أفضل أداء من بين جميع الفرق هذا الموسم».

وأضاف «لن ننظر لأي فريق منافس، بل نهتم فقط بأنفسنا، وبالسعي نحو استمرار الصدارة، وتوسيع الفارق، وهدفنا هو الفوز أولاً، ثم النظر لمواقف بقية المنافسين، بعد ختام الجولة، ونتعامل مع كل مباراة على حدة، ولن ننظر لأي شيء يشتت عقولنا وأفكارنا، وليس بيدنا حيلة سوى اللعب على الفوز فقط، وحصد النقاط والتمسك بسكة الانتصارات، حتى حسم البطولة». وعن موقف دبي المتراجع في الترتيب، قال «دبي يلعب كرة قدم جيدة، وموقفه حالياً لا يعبر عن قدراته الحقيقية، ولن ننظر لمباراته الأخيرة، لأنها لا تعكس ما حدث داخل الملعب، حيث قدم دبي مستوى جيداً، وشكل خطورة كبيرة على مرمى منافسه». وأضاف «نتوقع أن نلتقي اليوم فريقاً شرساً يسعى للفوز، والخروج بنتيجة إيجابية، على أمل الابتعاد عن منطقة الخطر، وهو ما يصعب لقاء اليوم، ولكن ثقتنا كبيرة في «الفرسان». وعن صعوبة المباراة، في ظل توقع أداء دفاعي من دبي، خاصة مع غياب جرافيتي وبشير سعيد، قال «نعرف تماماً أن جميع المباريات صعبة هذا الموسم، فلا وجود لمواجهة سهلة من أي فريق، لأن جميع الأندية تلعب أمامنا بطريقة دفاعية، وتسعى لاستغلال أي خطأ وتسجيل هدف يربك حساباتنا، وهو ما نستعد له جيداً».

وأضاف «الأمر الآن بين أيدينا، ومن الممكن أن نصعب لقاء اليوم على أنفسنا لو غاب عنا التركيز، وهو ما حذرنا منه اللاعبين، وعلينا التحلي بروح الفوز، وندرك أن الجميع يتوقعون فوزنا بلقاء اليوم، ما يضاعف من صعوبة المباراة، وهي لن تكون سهلة، لأننا نتوقع أن يقاتل «أسود العوير» على النقطة».

وتحدث كاتلين عن عدم وجود فارق زمني بين مباريات الدورين الأول والثاني، لافتاً إلى أن الأمر لا يشغل «بال» الأهلي، وأن الجهاز الفني يحب أداء مباريات متتالية من دون توقف. وعن نقل مكان التدريبات إلى نادي ند الشبا، ما يمكن تفسيره على أنه نوع من التفاؤل والتشاؤم، قال «نحن لا نؤمن بالخرافات مثل التمسك بشيء ما بداعي التفاؤل والتشاؤم، الأمر يتعلق فقط برغبة المدرب، ففي بعض المرات يحب أداء تدريباته في ند الشبا ثم ينقلها إلى ملعب النادي قبل المباريات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا