• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

القضاء الأميركي يبطل غرامة ضد مستخدم لطائرة من دون طيار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 مارس 2014

واشنطن (أ ف ب) - أبطل القضاء الأميركي هذا الأسبوع أول غرامة يتم فرضها على مستخدم طائرة تجارية من دون طيار في الولايات المتحدة، ما يعقد مهمة السلطات التي تحاول فرض ضوابط لقطاع يشهد نمواً كبيراً.

وكان رافاييل بيركر الذي يترأس شركة للتصوير الجوي تلقى غرامة قدرها 10 آلاف دولار لأنه صور في أكتوبر 2011 جامعة فيرجينيا مستعينا بطائرة مدنية من دون طيار صغيرة الحجم لأهداف تجارية.

واتهمت الوكالة الأميركية للطيران المدني التي أصدرت هذه العقوبة المالية، بيركر بـ «التهور والإهمال» وبانتهاك قواعد السلامة الجوية، وذكرت الوكالة على موقعها الإلكتروني أنه في حال عدم الحصول على موافقة صريحة، لا يتم السماح للطائرات المدنية من دون طيار بالتحليق في الأجواء الأميركية إلا لأهداف تتعلق بالخدمات عامة أو للاستجمام.

وبعد طعن بيركر بالقرار، أصدر القضاء الإداري الأميركي قراراً جديداً بإلغاء الغرامة، مشيراً إلى عدم وجود «تشريع نافذ» بشأن الطائرات الصغيرة من دون طيار لحظة وقوع الحادثة.

وأكد القاضي باتريك جيرايتي بشكل أكثر عموما أن الطائرات من دون طيار صغيرة الحجم، مثل تلك التي استخدمها بيركر، لا يمكن إدراجها ضمن تصنيف الأجسام الطائرة الخاضعة لتشريعات الوكالة الأميركية للطيران المدني.

وهذا الأمر يقود إلى الخلاصة المضحكة بان التحليق في الأجواء لطائرة ورقية أو للطائرات الشراعية المصنوعة من خشب البلزا للأطفال خاضعة للتشريعات، وفق ما أشار القاضي في قراره الذي اطلعت عليه وكالة فرانس برس.

وقررت الوكالة الأميركية للطيران المدني الجمعة الطعن بالقرار قائلة إنها «تخشى» من أن يعرض هذا القرار السلامة الجوية والبرية للخطر.

وهذا الطعن مجمد مؤقتا بحسب ما ذكرت الوكالة في بيان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا