• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

هجوم إلكتروني يخترق بيانات 50 ألف سائق بـ «اوبر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مارس 2015

نيويورك (أ ف ب)

أعلنت شركة «اوبر» الأميركية لخدمات الأجرة أنها تعرضت لهجوم إلكتروني العام الماضي أدى إلى الاستيلاء على بيانات حوالى 50 ألفاً من سائقيها.

وأشارت كاثرين تاسي، المسؤولة عن المسائل المرتبطة بالبيانات الخاصة، في تصريحات أوردتها المدونة الرسمية للمجموعة، إلى أن «اوبر» اكتشفت أواسط سبتمبر الماضي ثغرة في إحدى قواعد بياناتها، كما أن تحقيقا أظهر وجود دخول من دون إذن إلى بيانات الشركة قبل أربعة أشهر من ذلك.

وأوضحت تاسي أن «تحقيقنا أظهر أن الدخول من دون إذن (إلى بيانات الشركة) طال حوالى 50 ألف سائق في مختلف الولايات (الأميركية)، وهي نسبة صغيرة قياسا لعدد السائقين الحاليين والسابقين المتعاقدين مع اوبر».

ولم تتضمن البيانات التي طالها الهجوم الإلكتروني سوى أسماء ومراجع لرخص القيادة الخاصة بالسائقين كما أن «اوبر» أكدت أنها لا تعلم بوجود أي استخدام غير قانوني للبيانات. كذلك لفتت الشركة إلى أنها غيرت بروتوكولات الدخول إلى قواعد بياناتها، وأخطرت السائقين المعنيين بالموضوع. وأسست شركة «اوبر» في العام 2009 في كاليفورنيا، وشهدت نموا كبيرا، وباتت فروعها اليوم تنتشر في أكثر من 200 مدينة و54 بلدا. وقدرت قيمتها مؤخرا بحوالي 41 مليار دولار.

ونجحت «أوبر» بفضل تطبيقها المخصص للهواتف الذكية الذي يسمح باستئجار سيارة مع سائق، ويقدم حلا بديلا عن سيارات الأجرة التقليدية. ويستند هذا التطبيق إلى نظام تحديد المواقع الجغرافية ليربط المستخدم بأقرب سيارة عليه. وتتقاضى «أوبر» عمولة على هذه الخدمة. إلا أنها تواجه مشاكل قضائية في بلدان عدة خصوصا بسبب اتهام سائقي سيارات الأجرة التقليدية لها بالمضاربة غير المشروعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا