• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

استفتاء مرتقب لرفع الحصانة عن نواب يؤيدون الأكراد

مقتل وإصابة 13 جندياً بانفجار جنوب شرق تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 مايو 2016

أنقرة (وكالات)

قال الجيش التركي، إن 4 جنود قتلوا وأصيب 9 آخرون أمس، إثر انفجار قنبلة لدى مرور مركبة قرب بلدة شمدينلي جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية كردية، محملاً حزب العمال الكردستاني المسؤولية. بالتوازي، نقلت وكالة أنباء «الاناضول» التركية الرسمية عن مصادر أمنية تأكيدها أن الطيران الحربي دمر أهدافاً تابعة للعمال الكردستاني في قضاء داجليجا بمحافظة هكاري جنوب شرقي البلاد، موقعاً بعملية أمنية 10 قتلى من المسلحين بينهم قناصة خلال اليومين الماضيين. وأعلنت رئاسة أركان الجيش التركي في بيان أن قنبلة يدوية الصنع انفجرت لدى مرور آلية مصفحة على الطريق بين شمدينلي واكتوكون في محافظة هكاري المجاورة للحدود مع العراق وإيران. وأضاف البيان أن 4 جنود لقوا حتفهم وأصيب 9 آخرون بينهم 4 في حال خطر ونقلوا جميعاً إلى المستشفيات.

في تطور متصل، نال حزب «العدالة والتنمية» الحاكم الليلة قبل الماضي، تأييداً مبدئياً في البرلمان لتعديل دستوري قد يتيح رفع الحصانة عن النواب الموالين للأكراد وغيرهم وتقديمهم للمحاكمة. وفشل الحزب في الحصول على أغلبية قوية بما يكفي لتفادي إجراء استفتاء على الإجراء. وصوت 348 نائباً في اقتراع سري، بالبرلمان المؤلف من 550 مقعداً، لفائدة خطة رفع الحصانة عن النواب لملاحقتهم قضائياً. ويرى منتقدون أن الخطة تستهدف المعارضة الموالية للأكراد وقد تزكي نيران الصراع بين المسلحين الأكراد والدولة التركية. وينتظر أن يصوت البرلمان على التعديل في جولة اقتراع ثانية، غداً، ويحتاج «العدالة والتنمية» إلى 367 صوتا لتعديل الدستور مباشرة.

ومن المقرر أن يعلن «العدالة والتنمية» اليوم اسم رئيس الحكومة التركية الجديد ورئيس الحزب الذي سيخلف أحمد داود أوغلو بعدما اضطر للتنحي بسبب خلافات مع الرئيس رجب طيب أردوغان. وأوضح مسؤول وكذلك وسائل إعلام تركية عدة أن اللجنة التنفيذية لحزب العدالة والتنمية ستجتمع اليوم وسيعلن بعد ذلك اسم المرشح الوحيد لخلافة داود أوغلو. ويجري التداول باسم بن علي يلديريم وزير النقل (60 عاماً) المعروف بانه مقرب جداً لأردوغان.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا