• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

إيصال المساعدات الغذائية للمتضررين والمحتاجين .. ووفد إماراتي في سقطرى لتقييم أوضاع الكهرباء

«الهلال» توزع مساعدات في لحج وحضرموت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 مايو 2016

عدن (الاتحاد)

واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي جهودها الإنسانية في إيصال المساعدات الغذائية للأسر المتضررة والمحتاجين في اليمن، الذي يشهد أوضاعاً مأساوية وأزمات خانقة، حيث دشنت توزيع قرابة 17 ألفاً و795 سلة غذائية متنوعة للأسر في مديرية المقاطرة بمحافظة لحج (جنوب)، في إطار مشروعها الهادف إلى التخفيف من معاناة المدنيين جراء الحرب.

وأوضح مدير عام المديرية عمر الصماتي أن هذه المساعدات أسهمت في التخفيف من معاناة الأسر التي تعاني أوضاعاً متردية جراء الأزمة التي يمر بها اليمن، وقال: «إن جهود الهيئة ملموسة في المناطق المختلفة التي وصلت إليها، وقدمت المساعدات اللازمة، سواء في المناطق المدنية أو الريفية والنائية، تلبية لنداء الاستغاثة الذي أطلقه الأهالي». وأضاف أن الإمارات تبنت جملة من المشاريع التنموية إلى جانب الإغاثة، حيث تجري إعادة تأهيل مدرسة المقاطرة ومركزها الصحي وإعادة الحياة لهذه المرافق من جديد.

ووزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي 200 سلة إغاثية عاجلة على طلاب السكن الجامعي بساحل حضرموت، في إطار مشروع الإغاثة الإنساني الذي أطلقته في مرحلته الأولى للتخفيف من معاناة الأهالي، ويستهدف المشروع توزيع 40 ألف سلة غذائية. وأكد رائد بن بريك، أحد المتطوعين مع الهيئة، أن عملية توزيع المساعدات الغذائية متواصلة في مديريات الساحل، وإيصالها للأسر ومستحقيها لرفع معاناتهم الحياتية، وأن الهيئة سيرت قوافل إلى مناطق الشحر والغيل وشحير، ويجري حالياً توزيع المساعدات في منطقة خلف.

وثمن رئيس جامعة حضرموت محمد خنبش دور الإمارات والمساعدات المقدمة من أجل طلاب السكن الجامعي، مؤكداً أنها بصمات واضحة ستظل خالدة لهذه الدولة على مدى العصور. وأكد مدير مكتب محافظ حضرموت رياض بن طالب أن الإمارات تتبنى جملة من المشاريع الإنسانية لتحسين الخدمات الضرورية، وأن هناك كماً كبيراً من المساعدات سيتم تقديمها لحضرموت، سواء إغاثياً أو تنموياً للنهوض بها من جديد.

وكان وصل إلى حضرموت وفد من الإمارات من أجل تقييم الاحتياجات التنموية وتحسين الخدمات الأساسية. وعقد الوفد، عقب وصوله إلى مطار الريان بمدينة المكلا، سلسلة لقاءات مع المسؤولين المحليين في القطاعات الخدماتية لتقييم الاحتياجات اللازمة، خصوصاً في قطاعات الصحة والكهرباء والصرف الصحي. كما وصل وفد إماراتي آخر إلى محافظة أرخبيل سقطرى لتقييم أوضاع قطاع الكهرباء فيها، ورفع تقرير فني إلى الجهات الداعمة لتحسين هذه الخدمة. وأشار المحافظ العميد سالم عبدالله عيسى إلى أن الوفد الفني الإماراتي قام بالنزول لمحطة الكهرباء بالمحافظة لتقييم أوضاعها، وبهدف تقديم المساعدات اللازمة لتحسين المحطة وخدمة الكهرباء بشكل متكامل. وأضاف أن الوفد الفني، وبحضور الشيخ علي عيسى، ممثل مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية، استمع من القائمين على مؤسسة الكهرباء في سقطرى عن المشاكل والصعوبات التي تعيق أداء العمل، وكيفية وضع المعالجات اللازمة لذلك. وثمن الدور الكبير الذي تقدمه الإمارات من خلال جملة المشاريع التنموية التي تنفذها في أرخبيل سقطرى في عدة مجالات وقطاعات حيوية ومهمة، معبراً عن امتنان وشكر أبناء المحافظة لدولة الإمارات، حكومة وشعباً، على المساعدات الكريمة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا