• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  02:16    الجبير في مؤتمر المعارضة السورية بالرياض: لا حل للأزمة دون توافق سوري        02:25    وسائل إعلام في زيمبابوي: خليفة موجابي سيؤدي اليمين الدستورية الجمعة    

الزعيم يكلِّف «الإعصار» الخسارة الرابعة على التوالي

العين «المتصدر الخامس» في سباق «القمة» بالفوز «التاسع»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يناير 2017

سامي عبدالعظيم (دبي)

أصبح العين «خامس» متصدر لدوري الخليج العربي قبل مباراته المؤجلة من الجولة الثامنة أمام ضيفه الجزيرة في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري، وذلك بعد فوزه أمس الأول على مضيفه حتا 3-2، مستفيداً من الأداء الهجومي العالي والضغط المكثف على مرمى «الإعصار» لتفادي فرصة إهدار انتزاع الصدارة بفارق نقطة عن فريقي الجزيرة والوصل، ليكون بذلك أمام أفضل سيناريو قبل لقاء «فخر أبوظبي» يتيح له فرصة الابتعاد عن المطاردين بفارق أربع نقاط في حال نجح في تحقيق الفوز العاشر له في الدور الأول، كما أنه سيحافظ على سجله خالياً من الخسائر مقابل تعادله ثلاث مرات.

واستغل الزعيم «صيام» مضيفه «الإعصار» للمرة الثالثة على ملعبه لتحقيق الفوز والعودة إلى «دار الزين» بالنقاط الثلاث، حيث لم يتذوق الفريق الحتاوي طعم الفوز على ملعبه منذ الجولة الثانية عشرة أمام الظفرة في 17 ديسمبر الماضي، والتي شهدت خسارته بهدف نظيف، علماً بأنها كانت الخسارة الأولى على استاد حمدان بن راشد بعد التعادل سلباً أمام الوحدة في الجولة الأولى من الدوري لتكون الخسارة من العين هي الثانية على ملعبه.

ويُحسب للاعبي العين الأداء التكتيكي العالي والانسجام اللافت بين لاعبي الوسط والهجوم والأداء الإيجابي للاعبي المقدمة، خصوصاً عمر عبدالرحمن والبرازيلي كايو ودياكيه، حيث فرضوا حصاراً كبيراً على مرمى الحارس عبيد ثاني الذي كان بارعاً في حماية مرماه من المحاولات الهجومية للاعبي العين، ونجح في صد الكثير من التسديدات القوية التي كان يمكن أن تؤدي إلى توسيع الفارق في النتيجة، خصوصاً في الشوط الثاني الذي شهدت أفضلية كبيرة للعين لم تستغل بالمستوى المطلوب.

ونجح اللاعب كايو صاحب القميص رقم 7 في إحراز هدفه الشخصي السابع له مع العين، كما أنه نجح أمام حتا في صناعة الهدف السابع له مع «الزعيم» في الدوري ليؤكد من جديد القيمة الفنية العالية بالإمكانات الفردية الممتازة والسرعة الهائلة في التحول الهجومي أمام المدافعين، إلى جانب الإيجابية الكبيرة في صناعة الفرص أمام المرمى وهو ما جعله أحد أبرز نجوم الفريق في الدوري.

وأفلح مواطنه دوجلاس في العودة مجدداً إلى هز الشباك بعد صيام 37 يوماً منذ آخر هدف له في مرمى الوصل بالدقيقة 57 ليرفع رصيده إلى 6 أهداف على لائحة الهدافين في صفوف الزعيم متأخراً بفارق هدف عن مواطنه كايو.

وكان حتا يمنّي نفسه باستعادة نغمة الفوز بعد 24 يوماً من آخر خسارة تجرعها أمام الظفرة، لكن الأمور لم تكن بالمستوى المطلوب من التوقعات، وبدا واضحاً تأثير غياب اللاعب الروماني أدريان روبوتان عن التشكيلة الأساسية بسبب الإيقاف إلى جانب محمود حسن ليتيح هذا الفراغ مساحات واسعة مهدت الطريق أمام لاعبي العين للتقدم ووضع المرمى الحتاوي تحت ضغط المحاولات المكثفة التي أثمرت هدفين بلمستين برازيليتين بوساطة اللاعبين دوجلاس وكايو لتكون الخسارة الرابعة على التوالي للفريق في الدوري بعد الوصل والظفرة والجزيرة، حيث كان فوز الفريق على النصر 2-1 في الجولة العاشرة من الدوري هو المشهد الأخير لنغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات التالية.

وعبّر غانم الهاجري رئيس مجلس إدارة شركة العين لكرة القدم، عن سعادته بالفوز الذي حققه الفريق على حتا أمس الأول في المباراة المؤجلة من الجولة السابعة للدوري وقال في تغريدة على حسابه الشخصي في «تويتر» «مبروك للجميع الفوز والصدارة، وفألنا التوفيق في المقبل وحظ أوفر لحتا ونشكرهم على الاستقبال الطيب في استاد حمدان بن راشد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا