• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«التحالف» يشن 10 غارات على كوباني وذبح قيادي مصري من «داعش»

«كارثة طبية» في سوريا لنقص الأطباء والأدوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يناير 2015

عواصم (وكالات)

حذر أطباء سوريون مجتمعون في باريس أمس، من «الكارثة الطبية والإنسانية» في بلادهم جراء نقص في الأطباء والمعدات والأدوية وعودة ظهور أمراض سبق أن تم استئصالها في الوقت الذي نفذ التحالف الدولي الذي تقوده أميركا 10 ضربات جوية على مدينة كوباني،بالتزامن مع العثور على قيادي مصري الجنسية في «شرطة تنظيم داعش» مقطوع الرأس في محافظة دير الزور.

وقال عبيدة المفتي عضو اتحاد المنظمات الطبية الإغاثية السورية في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية الفرنسية، إن «الوضع كارثي، لم يعد هناك وجود طبي في العديد من المناطق السورية».

وفي حلب تعمل ثلاثة مستشفيات من أصل خمسة بشكل جزئي في الشطر الشرقي الخاضع لسيطرة المعارضة، والذي يقيم فيه 360 ألف شخص تحاصرهم قوات النظام.

وقال الدكتور عبد العزيز الطبيب الحلبي «لم يعد هناك سوى 30 طبيبا بمختلف الاختصاصات، مشيرا الى أن أمراضاً عاودت الظهور مثل شلل الأطفال والسل والجرب والتيفوئيد ».

وتحدث طبيب آخر عن وضع «لا يحتمل» في الغوطة الشرقية في ريف دمشق التي يحاصرها النظام قائلاً : «ليس هناك أي إمكانية لإدخال المساعدات الإنسانية». وفي مناطق سيطرة «داعش» قال أحد الأطباء إن «بوسع الأطباء العمل، لكنهم لا يحظون بأي دعم من المنظمات غير الحكومية لأنها غادرت جميعها». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا