• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

«مؤسسة ياسر عرفات» تدعو إلى مواصلة العمل لدحر الاحتلال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

القاهرة (د ب أ) - دعا مجلس أمناء "مؤسسة ياسر عرفات" خلال اجتماعه الخامس في القاهرة أمس، إلى مواصلة العمل من أجل تخليد ذكرى الرئيس الفلسطيني السابق الراحل ياسر عرفات و"السير على خطاه على صعيد النضال والكفاح، وصولا إلى الاستقلال ودحر الاحتلال".

وقال رئيس المجلس عمرو موسى، في تصريح صحفي "هذه المؤسسة ترمز لتاريخ شخصية مهمة في التاريخ الحديث، وهو ياسر عرفات، وإذا كان لنا أسلوب يحتفي ويخلد أصحاب الأدوار في المسيرة العربية، فهذه المبادرة لها ارتباط بالقضية الفلسطينية ومن هنا تأتي أهمية دور هذه المؤسسة". وأضاف موسى "أنا واحد من المتحمسين لهذه المؤسسة وأرى أن عملها وطرحها يجب أن يكون قوياً معلناً مدافعاً عن القضية الفلسطينية وأن تعود إلى صدارة الساحة السياسية العربية كل هذه الشخصيات التي تمثل الوعي العربي الحقيقي بالمخاطر والتحديات التي تواجه الأمة". وتابع "سنستمر في النضال مهما كانت الصعوبات والتغييرات، ومطلوب مواجهة التراجع المفروض على القضية الفلسطينية والتعتيم القائم".

وحذر موسى مما قد يقوم به أعداء القضية الفلسطينية لمحاولة نقلها إلى "أولويات متدنية". وأوضح "هذه ليست مسألة عاطفية بل لها ارتباط بالأمن والاستقرار في الشرق الأوسط".

من جانبه، قال أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي " لم يكن عرفات زعيماً عربياً فقط، بل تأثيره طال جميع الشعوب التي ناضلت للاستقلال، ويجب أن أقدم الشكر للرئيس (الفلسطيني) محمود عباس رفيق درب الشهيد (عرفات) الذي يسعى للوصول لجلاء الاحتلال". وأضاف "بخصوص عملية السلام، فكل الأبواب موصدة ولا يوجد تقدم إلى الأمام، والمطلوب العمل من قبل المجتمع الدولي لإجبار إسرائيل على إنهاء احتلالها غير المشروع لأراضي الغير".