• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«أحلى من الركوة على منقل عرب»

أيقونة الإبداع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 مايو 2016

لعله ليس من المبالغة أن يذهب المرء إلى أن الحياة الثقافية في مدينة الرقة كانت تضاهي نظيرتها في العاصمة دمشق أو في حلب: غزارة وتميزاً. ويتعين ذلك بالضبط في العقد الأول من هذا القرن، حيث يحار المرء من أين يبدأ. فعلى المستوى المحلي كانت تتبارى الجوائز في تنشيط الإبداعات الشابة، من جائزة ربيعة الرقي للشعر والقصة، إلى جائزة عبد الحميد الكاتب للخط العربي، إلى جائزة خليل جاسم الحميدي للقصة القصيرة، إلى جائزة البتّاني للقصة القصيرة، إلى جائزة الإبداع والوفاء، وكذلك جائزة عبد السلام العجيلي للقصة القصيرة في مدينة الطبقة، وجائزة ثابت بن قرة الحراني للشعر والقصة في مدينة تل أبيض.

ومن المفكرين والباحثين الذين ساهموا في مؤتمرات وندوات الرقة: طيب تيزيني وحسن حنفي وأحمد برقاوي ويوسف سلامة وأبو يعرب المرزوقي وعمر عبد العزيز والمنصف المرزوقي الذي صار الرئيس التونسي... أما الشعراء الذين أحيوا دورات مهرجان الشعر فمنهم قاسم حداد وحمدة خميس وسعدي يوسف وأحمد الشهاوي ومحمد عفيفي مطر وميسون صقر وزينب الأعوج وعبد المنعم رمضان وحسن طلب وبروين حبيب وأدونيس وعناية جابر ونزيه أبو عفش وجميلة الماجري و... ورافقت دورات مهرجان الشعر جلسات نقدية، منها ما كان حول (الشعر المعاصر ومسؤولية التنوير) في الدورة الخامسة (نيسان – إبريل 2010). ومما لا ينسى أيضاً أن شعراً باللغة الكردية قد قُدم في مهرجان ربيعة الرقي سنة 2012.

إلى جانب ذلك كان يقام مهرجان المسرح الدولي في الشهر العاشر من كل عام، لتشهد المدينة النائية الصغيرة عروضاً مسرحية ولجان تحكيم وجوائز وتكريماً لممثلين وممثلات منهم أسعد فضة ومنى واصف والراحل الكبير نضال سيجري وغيرهم...

مهرجان العجيلي للرواية العربية

في رأس هذا الدفق الثقافي لمدينة الرقة كان مهرجان عبد السلام العجيلي للرواية العربية، والذي انطلق بين 4 و6 كانون الأول – ديسمبر سنة 2005. وقد بدأت حكايته في صيف السنة نفسها، عندما شاركتُ في مهرجان للقصة القصيرة في مدينة الطبقة. وعلى مشهد من سد الفرات أثار ذلك المهرجان حماستي وغيرتي، فناديت بمهرجان للرواية في الرقة، وتلقف النداء مدير الثقافة والناشط الثقافي الاستثنائي الذي عرفه وشهد له مئات المبدعين العرب: حمود الموسى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف