• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

انتخاب قيادي «إخواني» رئيساً لمجلس الشورى المصري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

القاهرة (وكالات)- عقد أعضاء مجلس الشورى الجدد (الغرفة العليا بالبرلمان في مصر) أولى جلساته أمس وأدوا اليمين الدستورية. وذكرت تقارير إعلامية مصرية أن رئيس الجلسة النائب محمد حسن المليجي -أكبر الأعضاء سنا بدأ أداء اليمين الدستورية تلاه أصغر عضوين وهما عبد المنعم محمد عبد العليم وفرج حسين رحومة اللذان أصرا على زيادة كلمة بما لا يخالف شرع الله قبل النص الدستوري. وفى بداية الجلسة تمت تلاوة قرارات رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بدعوة الناخبين إلى انتخاب أعضاء المجلس والدعوة إلى إجراء الانتخابات والدعوة إلى الاجتماع المشترك مع مجلس الشعب يوم السبت القادم لانتخاب أعضاء اللجنة التأسيسية التي ستتولى إعداد الدستور الجديد. كما تمت تلاوة قرارات رئيس اللجنة العليا للانتخابات بشأن إعلان أسماء الفائزين بعضوية المجلس. ورغم تنبيه محمد حسن المليجي رئيس الجلسة الأولى لمجلس الشورى على النواب بعدم مخالفة اللائحة والإعلان الدستوري عند أداء اليمين الدستورية بزيادة كلمة “ بما لا يخالف شرع الله” إلا أن عددا من الأعضاء لم يلتزم بذلك واضطر المليجي إلى حذف أي زيادة في النص من مضبطة الجلسة.

وفي جلسة لاحقة انتخب العضو القيادي في جماعة الإخوان المسلمين الدكتور أحمد فهمي رئيسا لمجلس الشورى بموافقة 175 عضوا من أعضاء المجلس المنتخبين وعددهم 180.

ولم يتقدم لمنافسة أحمد فهمي على رئاسة المجلس أي عضو. وسيعين رئيس الدولة الذي سينتخب قبل انتصاف العام 90 عضوا في مجلس الشوري بحسب إعلان دستوري صدر بعد إسقاط الرئيس حسني مبارك في انتفاضة شعبية مطلع العام الماضي. ويمثل تعيين ثلث الأعضاء استمرارا لما كان معمولا به منذ إنشاء المجلس عام 1979 .