• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

أخفياها في أحشائهما عند دخول الدولة

ضبط رجل وامرأة في عجمان بحوزتهما 361 كبسولة هيروين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

صلاح العربي (عجمان) ـ ألقى رجال مكافحة المخدرات بالقيادة العامة لشرطة عجمان القبض على رجل وامرأة من الجنسية الآسيوية، وبحوزتهما 361 كبسولة هيروين، تم إعدادها لترويجها في الإمارة. وقال العقيد سعيد حميد ناصر، مدير إدارة مكافحة المخدرات بالقيادة العامة لشرطة عجمان، إنه بناء على معلومات موثوقة وردت للإدارة بشأن المتهم الأول من أحد المصادر السرية، تفيد بأن المذكور يحوز على كمية من مادة الهيروين المخدرة، وينوي بيعهـا، وبعد اتخاذ الإجراءات القانونية كافة، والتأكد من صحة المعلومات، تم تشكيل فريق عمل لضبط المذكور، وإعداد كمين له من قبل أحد رجال الشرطة. وأضاف أنه عند عملية التسليم والتسلم التي تمت بأحد مواقف السيارات بالإمارة تم إلقاء القبض على المتهم، وبتفتيشه ضبط بحوزته 361 كبسولة ملفوفة بمادة بلاستيكية شفافة اللون، تحتوي كل منها على مادة الهيروين المخدرة التي يحظر القانون تداولها.

وبالتحقيق مع المتهم أفاد بأنه قام بجلب المواد المخدرة وأخفاها في أحشائه بغرض بيعها، كما اعترف بوجود شريكة له من جنسيته نفسها دخلت معه إلى الدولة بتأشيرة زيارة، وقامت هي الأخرى بإخفاء كمية من الكبسولات المخدرة في أحشائها، وعليه تم إلقاء القبض على شريكته.

وأكد مدير إدارة مكافحة المخدرات أنه تمت إحالة المتهمين إلى النيابة العامة لاستكمال بقية التحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما، مؤكداً أن شرطة عجمان ستتصدى لكل مروجي وتجار ومتعاطي المخدرات بقوة وصلابة، وستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بأمن الدولة، وستتخذ ضدهم الإجراءات الرادعة، إضافة إلى الإجراءات الوقائية من خطر انتشار المخدرات.

ودعا الجمهور إلى التواصل مع الجهات المختصة بشأن هروب المكفولين، وعدم التستر على المخالفين لقانون الإقامة، لما يشكلونه من خطر على أفراد المجتمع، وما قد يقدمون عليه من جرائم وأضرار قد تؤدي بحياة البعض، داعياً الجميع إلى التكاتف والتعاون للتصدي لهذه الفئة ومحاربتها والقضاء عليها بالوسائل كافة، وعدم التردد في الإبلاغ عن أي معلومات قد تفيد في الحد من الجريمة، ومنعها قبل حدوثها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا