• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

البنية التحتية التقنية لمدارس أبوظبي تكتمل بنهاية مارس المقبل

«أبوظبي للتعليم» يستعرض برامجه التقنية في معرض مستلزمات التعليم بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

دبي (وام) - يشارك مجلس أبوظبي للتعليم في فعاليات معرض الخليج لمستلزمات وحلول التعليم المقام حاليا في مركز دبي التجاري العالمي، والذي يستمر 3 أيام ويلقي المجلس خلاله الضوء على المستجدات الخاصة بالبنية التحتية التقنية في مدارس أبوظبي التي يشرف عليها منذ بدء العمل بها في العام 2010.

وقال محمد يونس مدير إدارة تقنية المعلومات والاتصالات في مجلس أبوظبي للتعليم أن مشروع البنية التحتية التقنية لمدارس أبوظبي يعتبر من أضخم المشاريع المتخصصة، وقد تم إنجاز 90 بالمائة من المشروع، على أن يكتمل 100 بالمائة بنهاية مارس المقبل.

وأكد أن اكتمال المشروع سيعطي قيمة كبيرة وقفزة نوعية لمدارس أبوظبي، والتي تشمل بدورها مدارس العين والمنطقة الغربية، موضحا أن إدارة تقنية المعلومات والاتصالات بالمجلس بدأت بتنفيذ 41 مشروعا له علاقة مباشرة بتقنية المعلومات سواء كان يتعلق بالبنية التحتية أوالأجهزة الإلكترونية أو على مستوى تطبيقات الأعمال.

وأشار يونس إلى أن أبرز التطبيقات التي نفذت برنامج التوظيف، حيث إن كل عمليات التوظيف بمجلس أبوظبي للتعليم ستصبح إلكترونية من لحظة تقديم طلب التوظيف حتى توظيف الشخص وتوقيعه لعقد العمل وكذلك برنامج إدارة العقود والمشتريات الذي يسمح لموظفي المجلس رفع طلبات الشراء ويسمح للموردين والشركات المتعاملة مع مجلس أبوظبي للتعليم بمتابعة أوامر الشراء والدفعات والعقود وطرح الأسئلة المتعلقة بطلبيات الشراء بطريقة إلكترونية شبيهة بعملية التسوق عن طريق مواقع الإنترنت.

وأضاف يونس أن التطبيقات الجديدة تضم تطبيق التأشيرات والإسكان، حيث إن المجلس يتعامل مع آلاف من عقود الإسكان الخاصة بموظفيه ومن خلال هذا التطبيق ستكون كافة العقود إلكترونية، حتى دفعات البنك ستكون إلكترونية.

وفيما يختص بالتأشيرات الخاصة بموظفي المجلس ستكون ضمن التطبيق، بحيث يتم إشعار الموظف إلكترونيا بضرورة تجديد التأشيرة أو الإقامة وقت موعدها.

     
 

جهود جبارة

صراحه جهود جبارة...

محمد زيد | 2012-02-29

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا