• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أمطار خفيفة على وادي شعم والرياح توقف الصيد

زحف الرمال على شوارع رأس الخيمة بفعل الرياح

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 فبراير 2015

هدى الطنيجي، محمد صلاح (رأس الخيمة)

تأثرت إمارة رأس الخيمة أمس بحالة عدم استقرار الطقس المتمثلة في هبوب الرياح القوية النشطة التي أسهمت في تدني مستوى الرؤية الأفقية وزحف الرمال في عدد من الشوارع الداخلية والخارجية.

ودعت الشرطة كافة سائقي المركبات ومستخدمي الطرق إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر وتجنب القيادة بسرعات عالية لتفادي التسبب في وقوع حوادث السير المختلفة والاختناقات.

وناشد العميد غانم أحمد غانم مدير عام العمليات المركزية، الجميع التقيد التام بالأنظمة المرورية خلال حالة عدم استقرار الطقس المتمثلة في هبوب الرياح النشطة والأتربة المثارة وتجنب الإخلال بها لتفادي التعرض إلى المخاطر وذلك في مختلف الشوارع الداخلية والخارجية، والتحلي بالصبر والتأني والتركيز والانتباه والالتزام بإجراءات السلامة للتعامل مع مفاجآت الطريق، مؤكدا على حضور وانتشار الدوريات الشرطية في مختلف المواقع للعمل على تنظيم السير والمرور والتوجه إلى مصدر البلاغات التي تتلقها غرفة عمليات الشرطة.

ودعا إلى عدم ارتياد البحر نظرا إلى الحالة التي يمكن أن تسفر من ارتفاع مستوى البحر والأمواج، وإمكانية تشكل التيارات البحرية المفاجئة والأمواج العالية وتجنب السباحة أو ممارسة مختلف الهوايات البحرية بأشكالها كافة لما قد تشكله من مخاطر.

وأكد أن الشرطة على أهبة الاستعداد لتلقي مختلف البلاغات التي تقع ضمن مهام عملها للتوجه وإرسال الفرق المختصة إلى الموقع واتخاذ مختلف الإجراءات المتبعة في ذلك. و شهدت منطقة وادي شعم في رأس الخيمة أمس أمطاراً خفيفة وأدت الرياح الشديدة التي هبت على معظم مناطق الدولة لوقف حركة الصيد بحسب خليفة المهيري رئيس جمعية الصيادين في رأس الخيمة.

وتسببت الرياح في إثارة الغبار وزحف الرمال على الطرقات الخارجية للإمارة ما أثر بدروه على حركة السير على تلك الطرقات، كما تسببت هذه الرياح في عدم خروج الكثير من الأهالي والمقيمين إلى الأماكن المفتوحة والحدائق بالإمارة لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في تلك الأجواء خاصة الأسرة التي لديها أطفال والتي تخشى من التأثيرات السيئة لتلك الأجواء عليهم، وذلك بعد ارتفاع عدد إصابات الجهاز التنفسي لدى الأطفال خلال العاصفة التي شهدتها الدولة الأسبوع الماضي.

وتوقفت حركة الصيد تماماً في الإمارة أمس بسبب الرياح الشديدة والتحذيرات التي أطلقتها حرس السواحل للصيادين بخطورة نزول البحر في ظل ارتفاع الموج.

وأوضح المهيري بان حركة الصيد توقفت تماماً بالإمارة نتيجة الرياح الشديدة التي أثرت بدورها على قراقير الصيد التي كان أصحابها في طريقهم لاستخراجها لكن الرياح حالت دون ذلك. وأضاف: أثر وقف الصيد على المعروض من الأسماك خلال الفترة المسائية بسوق المعيريض لافتاً إلى أن الصيادين سيعاودون الصيد مع انتهاء تلك الرياح الشديدة وتحسن الطقس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض