• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يقضي على سوء التغذية لدى الأطفال والنساء

«خليفة الإنسانية» تمول مشروعاً يستفيد منه 18 ألف أفغاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 مارس 2014

كابول (وام) - يسعى مشروع التحصين الغذائي في أفغانستان الذي تموله مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وتنفذه مؤسسة جين العالمية، إلى القضاء على سوء التغذية عند نحو 18 مليون أفغاني، معظمهم من الأطفال والنساء الحوامل.

ويحتل هذا المشروع جانباً مهماً من أولويات الحكومة الأفغانية، حيث أشادت وزيرة الصحة الأفغانية وممثلون عن تسع وزارات حكومية في أفغانستان، بالدعم المادي الذي قدمته مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية لهذا المشروع الحيوي، ووصفوه بأنه دعم مقدر جداً لبلادهم لأنه يمس قطاعاً مهماً من السكان، خاصة الأطفال والنساء.

وجاءت إشادة المسؤولين في الحكومة الأفغانية لدعم مؤسسة خليفة خلال اجتماع نظمه مكتب مؤسسة جين العالمية المنفذة للمشروع لممثلي الحكومة الأفغانية ومنتجي الملح في كابول خلال شهر ديسمبر الماضي.

وحسب الاستراتيجية التي وضعتها المؤسسة المنفذة، فإن الهدف الرئيسي منه تحسين الغذاء والحد من الوفيات بين السكان الناجمة عن نقص التغذية عند الأطفال أقل من 5 سنوات من العمر الذين يصيبهم مرض التقزم بسبب نقص المواد الغذائية الرئيسية التي تفتقر إلى المغذيات، حيث تسهم عيوب المغذيات الدقيقة في انتشار مرض التقزم عند الأطفال وحالات مرضية أخرى، بالإضافة إلى الوفاة.

كما يقوم المشروع أيضاً بتحصين دقيق القمح بواسطة المطاحن المسجلة في أفغانستان، بإضافة الحديد والزنك وفيتامين «بي» إلى الدقيق، وذلك بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي.

ويوجد حالياً في أفغانستان 13 مطحنة لدقيق القمح مسجلة في البلاد التي تعمل مع مؤسسة جين العالمية المنفذة للمشروع من خلال برنامج الأغذية العالمي، وتنتج تقريباً 25 ألف طن متري من دقيق القمح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض