• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تعمل لوقف الاستهداف على أساس النوع

جنوب أفريقيا: حملة لمكافحة العنف الأسري

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 مارس 2014

بينما يواجه أوسكار بيستوريوس المحاكمة بسبب القتل، أصبحت مجموعة كبيرة من النساء الناشطات في الدفاع عن حقوق المرأة وكأنهن طرف في قضيته. وفي هذه الدولة التي تشهد أعمال عنف متواترة، تقول مجموعة من النساء الجريئات، وغالبيتهن من السود، إنهن يعتقدن أن ريفا ستينكامب صديقة بيستوريوس كانت ضحية لجريمة شائعة على نحو واسع النطاق تتجاوز كافة الحدود الاجتماعية والعنصرية هي: العنف الأسري.

والعنف ضد النساء أمر شائع الانتشار في جنوب أفريقيا، حيث تتعرض امرأة للقتل كل ثماني ساعات على يد شريكها، حسب دراسة صدرت الشهر الماضي عن مجلس الأبحاث الطبية في جنوب أفريقيا.

وما من شك في أن بيستوريوس قتل صديقته التي ارتبط بها لمدة ثلاثة أشهر، وقد أقر العدّاء بإطلاق الرصاص في إفادة مشفوعة بقسم بعد أيام قليلة من الحادث في 14 فبراير 2013.

ولكن هذا العداء الشهير مبتور القدمين، الذي مكنته شفرتا الكربون من الحصول على لقب «عداء الشفرة»، يزعم أنه ظن خطأ أنها لص، ولم يكن يقصد أن يطلق عليها أربع رصاصات من خلال باب الحمام المغلق، بينما تدعي النيابة أنه علم أنها كانت خلف الباب وأنه تعمد قتلها.

وتمثل فكرة أن بيستوريوس ربما تعمد إلحاق الأذى الجسدي بصديقته، تذكيراً بغيضاً في مجتمع لا تزال الفوارق العنصرية تقسمه بشكل محسوس.

ودأبت النساء الجنوب أفريقيات من السود على تنظيم مسيرات خارج مبنى محكمة بريتوريا حيث عقدت جلسة الاستماع التي أطلق فيها سراح بيستوريوس بكفالة في فبراير 2013. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا