• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بعد التأكيد على رفض الاستعانة بـ «الأجنبي»

«الحكام» تطالب «قضاة الملاعب» باستثمار ثقة اتحاد الكرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 فبراير 2015

معتز الشامي (دبي)

طالبت لجنة الحكام من جميع «قضاة الملاعب» خلال الجلسة المغلقة التي أقيمت بمركز المؤتمرات التابع لاتحاد الكرة، بمقره في الخوانيج بدبي، ضرورة استثمار التصريحات التي أدلى بها يوسف السركال إلى صحيفة «الاتحاد»، بشأن رفضه ضغوط الأندية للاستعانة بالحكام الأجانب، راهناً تطبيق القرار، بدعوة الأندية لجمعية عمومية طارئة، وسحب الثقة من مجلس الإدارة، عبر الرد عملياً داخل الملعب بتقديم أفضل أداء ممكن وبتركيز شديد، في جميع المباريات فور عودة دوري الخليج العربي، جاء ذلك في ختام ورشة العمل المكثفة التي أقامتها اللجنة في معسكر مغلق لمدة 48 ساعة، شهد مشاركة 60 حكماً ما بين ساحة ومساعداً وإضافياً، أقاموا في فندق الاتحاد بالخوانيج، وخضعوا لقياسات بدنية وفنية، ومن ثم تدريبات عملية ونظرية ومحاضرات بالفيديو عن أبرز سلبيات وإيجابيات العمل التحكيمي منذ بداية الموسم وحتى الجولة الـ17.

وتركز جهد اللجنة خلال ورشة العمل والمعسكر المغلق على العمل في 3 محاور لتجهيز القضاة والاستفادة من الأخطاء التي وقعت، ومنع تكرارها مستقبلًا، ما يعني ضرورة تجاوز سلبيات الماضي، بعد الاستفادة منها كدروس للمستقبل، بالإضافة إلى العمل المتواصل، من أجل التطوير بالتركيز في التدريبات اليومية والأسبوعية، أما ثالث المحاور فكان بضرورة استثمار ثقة مجلس إدارة الاتحاد والمسؤولين بالساحة الرياضية، في تعزيز الأداء القوي لجميع الأطقم خلال قادم المباريات.

وشهدت ورشة العمل، التركيز على الجوانب الفنية، خاصة فيما يتعلق بتفاعل الطاقم التحكيمي والدور الخاص بالمساعد والإضافي خلف المرمى، والحكم الرابع وتعامله مع الدكة ومن بخارج الملعب، بهدف تعزيز التنسيق والتعاون بين الطاقم الواحد، لاتخاذ القرارات السليمة والصحيحة.

وكانت لجنة الحكام عقدت مؤتمراً صحفياً قبل يومين، للتأكيد على أن الأخطاء التي وقع فيها التحكيم هذا الموسم تعتبر «مقبولة» وأقل كثيراً من الموسم الماضي، ما يعني وجود مؤشرات إيجابية على التطور الفني لجميع القضاة.

واهتم المدير الفني شمسول، بتكثيف الجرعات الفنية، التي تركزت على تحديد أبرز السلبيات في الأداء العام للأطقم التحكيمية على ضوء مراجعات أشرطة الفيديو لمباريات الموسم، فضلاً عن تقارير المراقبين والمقيمين، بهدف علاجها وضمان عدم تكرارها في المباريات المقبلة والمتبقية على ختام دوري الخليج العربي، كما تم منح الحكم الإضافي تعليمات فنية، تعكس صلاحياته في اتخاذ القرار، وكيفية تبليغ حكم الساحة، وحدود رؤيته داخل المنطقة وكذلك صلاحياته، فيما تمت مراجعة جميع الحالات التحكيمية الجدلية التي أثير حولها «اللغط» في الاستوديوهات، وتبعها اعتراضات الأندية على مدار الموسم، وتم توجيه تعليمات واضحة بضرورة مضاعفة التركيز على أي لعبة داخل منطقة الجزاء، خاصة حالات التسلل، وكيفية التحرك السريع للحكم المساعد وحامل الراية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا