• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أوروجواي يسعى إلى تكرار سيناريو 2010 في البرازيل

سابيلا «قلق» بسبب انعدام «الاتزان» بين نجوم «التانجو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 مارس 2014

بوينس آيرس، مونتفيديو (د ب أ)- اعترف المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم أليخاندرو سابيلا أمس الأول بأن حالة انعدام «الاتزان» التي تصيب فريق التانجو أحيانا «تقلقه»، لكنه أبدى ثقته بأن يصل الفريق في حالة جيدة إلى مونديال البرازيل 2014 . وقال سابيلا في تصريحات لقناة (فوكس سبورتس): «أمر واقع أننا نفقد الاتزان أحيانا، تقلقني بعض الأمور بالطبع، لكن إعلانها على الملأ لا يبدو لي أمرا إيجابيا للغاية، علينا أن نحتفظ بالكتمان فيما يتعلق بملاحظاتنا».

وتعادلت الأرجنتين بكل نجومها الأربعاء الماضي سلبيا أمام رومانيا، التي لم تتأهل إلى المونديال، بعد أداء باهت، حتى النجم ليونيل ميسي، الذي اشتكى من حالة ملعب بوخارست، لم يتمكن من منح الفريق انتصاراً، واتبع سابيلا أسلوب النقد الذاتي في تعامله مع أوجه القصور في الفريق، رغم أنه شدد على إبراز نواح «إيجابية»، مثل الأداء الجيد للحارس سيرخيو روميرو، أحد أكثر اللاعبين الذين تشكك وسائل الإعلام في جدوى ضمهم، لعدم مشاركته مع ناديه موناكو الفرنسي. وقال المدرب: «أداء الحارس أعجبني من دون شك، وأعتقد أن الدفاع كذلك، على المستوى الفردي في مواجهات لاعب ضد آخر، كان قويا». وكان روميرو هو أبرز لاعبي الأرجنتين في بوخارست بعد تصديه لعدة فرص

خطيرة.

من جانبه، أعرب أوسكار تاباريز، المدير الفني لمنتخب أوروجواي، عن أمنيته بأن يظهر فريقه، خلال منافسات بطولة كأس العالم بالبرازيل 2014 ، بنفس المستوى الذي ظهر به خلال مونديال جنوب أفريقيا 2010. وأكد تاباريز أن هدفه هو الوصول لنفس المستوى الذي ظهر به فريقه خلال مونديال جنوب أفريقيا، ولا يطمح في أكثر من ذلك ، طبقا لما نشره الموقع الرسمي لاتحاد الكرة في باراجواي. يذكر أن منتخب باراجواي تعادل إيجابيا مع نظيره النمساوي 1-1 في المباراة التي جمعت بين الفريقين الأربعاء الماضي. وذكر المدير الفني لمنتخب أوروجواي أن فترة إعداد فريقه للمونديال ستبدأ 20 مايو المقبل، والتي سيخوض خلالها الفريق مباراتين وديتين أمام إيرلندا الشمالية وسلوفينيا. وقال تاباريز أنه يجب أن يتم استغلال كل الفرص حتى نتمكن من تحديد مستوى الفريق، مشيراً إلى أن الأداء الذي قدمه الفريق خلال الشوط الثاني من مباراته أمام النمسا هو الأقرب للمستوى الذي يتطلع إليه. وأكد تاباريز أن القائمة النهائية المكونة من 23 لاعبا، التي سيخوض بها مونديال البرازيل 2014، لن تضم إلا اللاعبين الجاهزين بدنيا وفنيا، وأن لاعبيه لا يتمتعون بخبرة اللعب خلال البطولات العالمية الكبرى، وهو أمر ليس باليسير.

ومن المتوقع أن تخوض أوروجواي منافسات بطولة كأس العالم بالبرازيل 2014 بنفس مجموعة اللاعبين الذين خاضوا منافسات مونديال جنوب أفريقيا 2010، عندما احتل المركز الرابع، ومنافسات كوبا أميركا في الأرجنتين 2011، والتي تمكنوا من الفوز بلقبها. وأوضح المدير الفني أيضا أن قائمة فريقه لن تتغير في الفترة المقبلة، ولكن فرصة الانضمام للفريق متاحة لكل لاعب يستطيع أن يثبت أنه أفضل من مجموعة اللاعبين الموجودين حاليا. يذكر أن تاباريز بدأ بتولي إدارة منتخب أورجواي عام 2006، وضم الكثير من اللاعبين لقائمة الفريق منذ ذلك التاريخ، ولكنه يرى أنه من الصعب ضم وجوه جديدة خلال الفترة المقبلة، وقبل أن يواجه منتخب كوستاريكا في بداية مشواره في المونديال في 14 يونيو القادم. يذكر أن لاعبي منتخب أوروجواي يتواجدون في الكثير من أندية الدول الأوروبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا