• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

مارادونا هنأ راشد وديدا قبل السفر مع «الأولمبي»

«الفيروسات» تحرم الوصل من جهود دوندا أمام الجزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

علي معالي

أصبح في حكم المؤكد غياب الأرجنتيني دوندا عن مباراة فريق الوصل في الجولة الـ10 من كأس “اتصالات” أمام الجزيرة بعد غد على ملعب النار في بني ياس، وهي الجولة الحاسمة لـ”الفهود”، حيث يحتاج الفريق للفوز لضمان التأهل للدور قبل النهائي للبطولة، ويعتبر غياب دوندا ضربة موجعة لـ”الإمبراطور”، حيث يبتعد اللاعب عن التدريبات منذ فترة، بسبب فيروس أصابه، ومنعه حتى من التدريب مع الفريق في الفترة الحالية، وتم إجراء العديد من الفحوصات عليه، ولكن فرصة تواجده مع الفريق في لقاء الجمعة أصبحت صعبة، وهناك احتمالات كبيرة بأن يغيب دوندا عن مواجهة النهضة العُماني يوم 6 مارس في الجولة الأولى لـ”الفهود” في بطولة الأندية الخليجية.

من جانب آخر يعود إلى تدريبات الفريق غداً المهاجم الإيراني محمد رضا خلعتبري، بعد أن ينتهي من مباراة منتخب بلاده مع قطر في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم، حيث يخوض المنتخب الإيراني مباراة تحصيل حاصل بالنسبة له أمام نظيره القطري، في حين يعتبرها القطريون مصيرية، ويحتاجون للتعادل فقط للتأهل عن المجموعة الرابعة، وفي حال تأخر خلعتبري عن العودة في المدة المحددة، ستكون العقوبة في انتظاره، نظراً لحاجة الفريق إلى جهوده في مباراة الجمعة أمام الجزيرة.

من جانب آخر حرص مارادونا على التحدث مع الثنائي الأولمبي راشد عيسى وأحمد محمود “ديدا”، أثناء حضورهما آخر تدريبات الفريق، قبل السفر مع المنتخب الأولمبي، إلى المعسكر التركي، استعداداً لخوض المباراة المهمة والحاسمة أمام منتخب أوزبكستان يوم 14 مارس المقبل.

وهنأ مارادونا راشد وديدا على الفوز الأخير على المنتخب الأسترالي ووجه مارادونا إرشادات مختلفة للاعبين، مطالباً راشد والذي يعتبر من الأعمدة الأساسية في منتخبنا، وطالب مارادونا راشد بمزيد من العطاء في المباراة المقبلة، متمنياً في الوقت نفسه أن يحقق منتخبنا الأولمبي الفوز والتأهل للأولمبياد.

وقام المدير الفني في التدريب الأخير للفريق بعمل العديد من الجمل الخططية التي يعتمد عليها “الأصفر” في لقاء الجزيرة، وشدد الجهاز الفني والإداري على أهمية هذه المباراة، خاصة أنها سوف تحسم بشكل قاطع موقف الفريق من التأهل للدور قبل النهائي من عدمه، كما أنها تأتي في توقيت مهم للفريق قبل المشاركة في بطولة الأندية الخليجية، حيث يواجه فريق النهضة العُماني.

وهناك حالة تركيز كبيرة بين عناصر “الفهود”، حيث يخطط الفريق للاستفادة المعنوية القصوى من مواجهة الجزيرة، وسوف يقيم الفريق معسكراً في المفرق بأبوظبي ليلة المباراة.

وسوف يعتمد مارادونا في مباراته المقبلة على عناصره الأساسية والتي خاض بها مباراة الإمارات الأخيرة، وحقق فيها الوصل الفوز 2 -1، ويغيب عن صفوف الفريق درويش أحمد للحصول على الإنذار الثالث وفهد مسعود للإصابة إضافة الى مرض دوندا، ولكن تشهد صفوف الفريق عودة خليفة عبد الله بعد الراحة التي حصل عليها من المباراة الأخيرة لشعوره بالإجهاد، وفي أول تدريباته عقب العودة أظهر خليفة مستوى جيد للغاية، حيث ظهرت تدخلاته القوية مع بقية زملائه في الملعب، كما قدم مارسير الأرجنتيني مستوى جيداً، حيث سيكون عليه العبء الأكبر في لقاء الجمعة، نظراً لقوة المنافس وسيكون إلى جواره عيسى علي وكذلك فهد حديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا