• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

الأيرلنديون يخشون فقدان «بهجة» الطعام بسبب الأزمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

دبلن (د ب أ) - اكتسبت “جزيرة الزمرد” أو “إيميرالد آيل” الأيرلندية شهرة في طرق الطهي المتميزة بها خلال السنوات الأخيرة، خاصة العاصمة دبلن حيث يضع الطهاة المبتكرون معايير جديدة. وتشرح إيفيلين كويل، التي تقدم جولة في “طرق الأطعمة الرائعة” في أنحاء دبلن التي ترعرعت بها، قائلة “عندما يفكر الناس بالأطعمة الأيرلندية، فإنهم لا يفكرون في أي شيء سوى اليخني الأيرلندي أو البطاطا أو الملفوف”.

ويعني تاريخ أيرلندا المضطرب، خاصة “المجاعة الكبرى” في منتصف القرن التاسع عشر والتي تسببت في وفاة نحو مليون شخص وهجرة نحو مليون شخص آخرين، أنه لا يوجد تاريخ طويل لثقافة المطاعم. ومع هذا فإن الانتعاش الاقتصادي في العقود الأخيرة شهد تزايد اهتمام السكان المحليين بالمطبخ والأطعمة على الرغم من أن كويل تقول إن الشعب الأيرلندي يفضل الأكلات الفرنسية والإيطالية والأسيوية على الأطباق الأيرلندية التقليدية. وتكافح أيرلندا حالياً حيث تمر بركود اقتصادي، وهو ما يعني أن المال شحيح في أيدي كثير من أبناء الشعب الأيرلندي. وتقول كويل “لكن تعلمنا بالفعل أشياء عن مباهج الأطعمة الجيدة وهو واحد من الأشياء التي لا نرغب في فقدانها كأيرلنديين”. وركز طهاة محليون على طهي الأطعمة بمنتجات طازجة من مصادر محلية.

ويشرح مارك ميتينز، مدير مطعم إيدين في منطقة “تيمبل بار” الشهيرة في دبلن، أن “وصفات الطعام الأيرلندية الحديثة تتكون من حنين محدود للماضي، حيث أن لدينا أطباقا من ماضينا مثل اليخنى والبطاطا، ممزوجة بأفكار ومكونات وأساليب طهي كثيرة جديدة”. ويؤيد كولين كيلي، رئيس طهاة مطعم “ون بيكو”، ذلك قائلاً “وصفات الأكل الخاصة بنا في الوقت الحالي هي مزيج من الأساليب الفرنسية والإيطالية والآسيوية التي تستخدم المنتجات الأيرلندية”.

ويعتبر مطعم “أو كونيلز”أفضل مثال على مطعم التجريب بمنتجات محلية عالية الجودة. وتشمل قائمة المقبلات “تشيريزو” وهو نوع من النقانق مصنوع في أيرلندا وشمندر مزروع محلياً وشرائح رقيقة من سمك السالمون من مدينة “كورك” بجنوب البلاد. وتدير امرأة شابة تدعى ديرفلا مقهى “بيبر بوت” في دبلن، حيث حققت حلمها بامتلاك مقهى خاص بها تبيع فيه الكعك المخبوز في المنزل والخبز والمنتجات العضوية. ويقع مطعم “بلازينج سالادز” بالقرب من “جورج ستريت أركيد” وتديره عائلة “فيتزماوريس” ويقدم وجبات خضروات عضوية سريعة بينما يعد متجر “كوكو أتيلييه” إضافة جديدة، حيث يبيع أجود أنواع الشيكولاتة وحلوى “المعكرون”. كما أن هناك زيادة ضخمة في أعداد صناع الجبن التقليديين في أيرلندا في السنوات الأخيرة ويمكن تذوق بعض الجبن في متجر “شيريدانز”. ويوجد تنوع هائل بأعداد ضخمة من الجبن الطري والجاف والجبن المصنوع من حليب البقر وحليب الماعز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا