• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تلاعب بعض محال بيع الذهب يثير استياء المستهلكين

مطالبات بتحديد سعر «مصنعية الذهب» لضمان حقوق المشترين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 مارس 2014

ريم البريكي (أبوظبي)- أبدى متعاملون في سوق الذهب بأبوظبي استياءهم من تلاعب محال تجارية مخصصة لبيع المجوهرات بأسعار المصنعية، واصفين ما تقوم به هذا المحال بـ «الاحتيال»، في ظل غياب الدور الرقابي للجهات المشرفة على السوق، إلى جانب استغلالهم لجهل المستهلك بالأسعار الحقيقة لمصنعية الذهب.

وأشار العديد من المتعاملين إلى تلاعب تجار الذهب بطريقة احتساب هذه الأسعار، مستغلين عدم معرفة المشترين بهذا الموضوع، مؤكدين أن التجار باتوا يضعون أرقاماً تزيد على القيمة الأصلية لسعر المصنعية.

وطالب هؤلاء الجهات ذات الاختصاص بإيقاف هذه الممارسات التي تندرج تحت أعمال الغش واستغلال المشترين.

وتفصيلاً قالت حمدة العامري، ربة منزل: إنها خلال زيارتها لعدد من المحال خرجت بتفاوت كبير في أسعار أطقم الذهب التي بلغ وزنها 76 جراماً، موضحة أن الفرق بين محل وآخر تجاوز الـ1900 درهم، مشيرة أن التبرير الوحيد لأصحاب المحال احتساب القيمة المضافة للذهب والمعروفة بقيمة «المصنعية».

وبينت العامري أن بعض المحال عرضت عليها سعر 19 درهماً للجرام الذهب، فيما تراوحت أسعار محال أخرى من 20- 35 درهماً.

وأفادت العامري بأنها تضطر للقيام بعملية «تفاوض» مع البائع للتقليل من سعر المصنعية، لتصل بها إلى مبلغ 15 درهماً، مؤكدة أن البائع يخضع في النهاية للسعر الذي تضعه هي، وهو ما يبين أن سعر المصنعية ما هو إلا طريقة يستغلها التجار لزيادة أرباحهم المادية، وبيع الذهب بأسعار أغلى. ... المزيد

     
 

أزيدكم من الشعر بيت

بعض محال الذهب تبيع الذهب المستعمل على انه جديد

واحد من الناس | 2014-03-08

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا