• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

13 لاعباً في المران الأول

الأبيض يواصل تحضيراته لكأس «الملك» الودية في تايلاند

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 مايو 2016

معتصم عبدالله (دبي)

واصل منتخبنا الوطني الأول لكرة برنامج تحضيراته بأداء حصة تدريبية ثانية مساء أمس على ملعب ذياب عوانة بمقر الاتحاد في دبي، ضمن الاستعداد للمشاركة في النسخة 44 لبطولة كأس الملك الودية بتايلاند، والمقررة خلال الفترة من 3 إلى 5 يونيو المقبل بالعاصمة التايلاندية بانكوك، بمشاركة منتخبات الإمارات، تايلاند «المستضيف»، الأردن وسوريا.

وأكد محمد عبيد حماد مشرف المنتخب، أن اختيار القائمة الحالية للمنتخب الأول والمعلنة من قبل الجهاز الفني بقيادة المدرب مهدي علي، والتي ضمت 27 لاعباً أغلبهم من العناصر الشابة، والتي يشارك بعضها للمرة الأولى مع المنتخب، هدفت إلى منح الفرصة لمجموعة من اللاعبين المتألقين مع أنديتهم على مستوى منافسة دوري الخليج العربي للمشاركة مع الأبيض، إضافة إلى تحقيق رؤية اتحاد الكرة والمتمثلة في ضرورة وجود صف ثان ورافد قوي للمنتخب الأول يكون جاهزاً للمشاركة في الاستحقاقات المقبلة حسب رؤية الجهاز الفني.

ولفت حماد إلى أن القائمة شهدت أيضاً عودة مجموعة من اللاعبين للمشاركة مع المنتخب بعد غيابهم عن اللعب في فترات سابقة، إضافة إلى اللاعبين الجدد، وقال: «التوليفة الحالية للأبيض نواة للمنتخب الأول، وستكون جاهزة لسد أي نقص في تشكيلة المنتخب في ظل الاستحقاقات الكثيرة التي تنتظر الأبيض خلال الفترة المقبلة بداية من تصفيات الدور الحاسم لمونديال روسيا 2018، ونهائيات كأس آسيا بالإمارات 2019 علاوة على الاستحقاقات الإقليمية الأخرى».

وحول التباري مع منتخب الأردن في افتتاح بطولة كأس الملك الودية بتايلاند قبل مواجهة الفائز أو الخاسر من مباراة تايلاند وسوريا، أكد حماد أن المشاركة في البطولة تمثل في حد ذاتها فرصة أمام اللاعبين ومحك جدي للتوليفة الحالية بغض النظر عن هوية المنتخبات الأخرى المنافسة في البطولة، وأوضح: «المعسكر الإعدادي الذي يسبق انطلاقة البطولة الودية والمشاركة في المنافسة فرصة مثالية أمام المجموعة الحالية لضمان الدخول في توليفة المنتخب».

وشدد مشرف المنتخب أن الجهاز الفني يضع في الاعتبار أحقية مشاركة اللاعبين في الاستحقاقات المقبلة كون المجموعة الحالية نواة ورافداً مهماً، مضيفاً أن فكرة التجمع الحالي تسهم في عدم خلق فجوة بين مجموعة اللاعبين الذين فرغوا من الاستحقاقات مع أنديتهم على صعيد المنافسات المحلية والقارية، وبين المجموعة الأخرى التي ستلتحق بالمنتخب بعد نهاية مشاركة أنديتهم في مباريات كأس رئيس الدولة وجولة ذهاب وإياب دور الستة عشر لدوري أبطال آسيا.

من جانبه، عبر حمدان الكمالي مدافع الأبيض ولاعب نادي الوحدة، عن سعادته بالعودة مجدداً إلى قائمة المنتخب والتي تعد الأولى منذ التجمع التحضيري لمباراة آيسلندا الودية في يناير الماضي، والتي سبقت مباراتي فلسطين والسعودية في الجولتين الأخيرتين للدور الثاني للتصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018، وأكد أنها تعد بمثابة تحدٍ جديد في مسيرته مع المنتخبات.

وقال الكمالي: «أشعر بمسؤولية مضاعفة بعد الاختيار الحالي كوني اللاعب الأكثر خبرة بين العناصر المختارة للتجمع الحالي، والتي تضم مجموعة كبيرة من العناصر الشابة التي يعول عليها الجهاز الفني بشكل كبير في إطار التحضيرات للدور الحاسم لتصفيات المونديال والمشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019 بالإمارات». ووصف الكمالي المرحلة المقبلة للمنتخب بالمهمة، وأوضح: «الشارع الرياضي لم يكن راضياً عن مردود المنتخب في الدور الثاني للتصفيات رغم التأهل، وستكون المهمة شاقة لاستعادة الثقة والتأكيد على أحقية الجيل الحالي بالتأهل إلى مونديال روسيا 2018»، مشدداً عزمهم على تقديم كل ما لديهم من أجل الظهور بالصورة المطلوبة.

ورأى مدافع الأبيض أن المشاركة في بطولة تايلاند الودية تعد بمثابة فرصة للاعبين من أجل إثبات جدارتهم بالاختيار لقائمة المنتخب وثقة الجهاز الفني بقيادة المدرب مهدي علي، وقال: «البطولة فرصة للاعبين من أجل التأكيد على الثقة، وفرصة أيضاً للجهاز الفني للوقوف على جاهزية اللاعبين»، لافتاً إلى التركيز الكبير للاعبي المنتخب بشكل عام على تصفيات المونديال ومباراتي اليابان وأستراليا في مستهل مشوار الأبيض في الدور الحاسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا