• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

لمراقبة كميات وأسعار 200 سلعة أساسية يومياً

«الاقتصاد» تطلق مشروع مراقبة السلع إلكترونياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 فبراير 2012

الاتحاد

أطلق معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد أمس مشروع مراقبة السلع إلكترونيا بصورة رسمية خلال الاجتماع الأول للجنة العليا لحماية المستهلك لعام 2012.

ويهدف المشروع الى تعزيز الاستقرار في الاسواق ومراقبة حركة السلع بصورة إلكترونية وعلى نحو يومي، وذلك من خلال الربط الإلكتروني بين المراكز التجارية الكبرى والمنافذ الجمركية بالدولة” ومنظمة الفاو العالمية عبر نظام يراقب كميات وأسعار نحو 200 سلعة أساسية بشكل يومي.

وقال المنصوري إن هذه الخطوة تندرج ضمن حرص واستراتيجية الوزارة على حماية المستهلكين وتعزيز الاستقرار في الأسواق وفق القانون الاتحادي لحماية المستهلك رقم 24 لعام 2006. وأضاف أن مشروع مراقبة السلع إلكترونيا يساهم في دعم استقرار أسعار المواد الاستهلاكية داخل الدولة واستمرار تدفقها والتنبؤ بالأزمات التي تحدث مستقبلاً في أسواق السلع الأساسية على الصعيد المحلي والعالمي، وكذلك تزويد واضعي السياسات ومحلليها بأحدث المعلومات المتاحة عن كافة الجوانب الخاصة بنقص الكميات المعروضة والمطلوبة وحالات الأسعار للسلع الأساسية لاتخاذ القرار المناسب.

وحول خطة العمل الخاصة بتنفيذ مشروع مراقبة السلع إلكترونيا، قال إن وزارة الاقتصاد وضعت خطة متكاملة لتطبيق المشروع بصورة سلسة وفعالة، حيث تم تجربة كافة العمليات التشغيلية المرتبطة بالنظام مع الاخذ بعين الاعتبار الخطط المستقبلية لتوسع المشروع وادخال خطط سلع جديدة.

وبين المنصوري أن الوزارة نجحت في تنفيذ وتجربة الربط الإلكتروني بشكل نهائي مع الهيئة الاتحادية للجمارك ومنظمة الاغذية العالمية “الفاو” الى جانب الانتهاء من الاتفاق مع مختلف منافذ البيع في الدولة لتغذية النظام ببيانات الأسعار المحلية للسلع.

ولفت إلى أنه تمت تجربة النظام بالتطبيق العملي باستخدام البيانات الفعلية من كافة شركاء النظام من أجل الوصول الى أدق النتائج المرجوة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا