• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خلال جلسته الـ11 برئاسة أمل القبيسي

المجلس الوطني يقر مشروع قانون إنشاء مركز الإمارات للتحكيم الرياضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 مايو 2016

سعيد الصوافي (أبوظبي)

أقر المجلس الوطني الاتحادي، خلال جلسته الـ 11 لدور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي السادس عشر التي عقدها أمس بمقر المجلس في أبوظبي برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس، مشروع قانون اتحادي في شأن إنشاء مركز الإمارات للتحكيم الرياضي، بعد أن عدل، واستحدث عدداً من مواده وبنوده.

حضر الجلسة معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ومعالي عبدالرحمن العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي.

وشرع المجلس في مناقشة مشروع القانون، بتلاوة تقرير لجنة شؤون التربية والتعليم والشباب والإعلام والثقافة، الذي أشار إلى أن المجلس أحال في جلسته المنعقدة بتاريخ 5 يناير إلى اللجنة مشروع القانون لمناقشته وإعداد تقريرها بشأنه، وعقدت لهذا الغرض 8 اجتماعات.

وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة: «يسعدني أن أكون هنا في المجلس الوطني الاتحادي (بيت الإمارات) للإجابة عن استفساراتكم كافة بشأن مشروع القانون، وأقدر لكم جهودكم الطيبة في مناقشة مشروع القانون»، مثمناً معاليه الملاحظات والاستفسارات التي تدل بكل وضوح على ما يقوم به المجلس من دور أساسي وحيوي وجاد في إنجاز القوانين والتشريعات التي تنظم جوانب الحياة كافة في المجتمع، مؤكداً أهمية الدور الفعال للمجلس في دفع مسيرة الوطن دائماً خطوات إلى الأمام، وحرص المجلس القوي على أن تكون الإمارات دائماً وباستمرار هي دولة التقدم والخير والمؤسسات الناجحة ودولة سيادة القانون، ووضوح الحقوق والواجبات في سبيل مجتمع ناجح ومتقدم دائماً.

وتابع معاليه: «القانون الاتحادي بشأن إنشاء مركز الإمارات للتحكيم الرياضي يتعلق بجانب مهم من جوانب النشاط الرياضي في الدولة: وهو مركز ينشر الممارسات الطيبة التي تحقق التوافق، وحل ما ينشأ أحياناً من نزاعات رياضية بعدالة وكفاءة، كما أن هذا المركز سوف يرتبط بعلاقات مثمرة مع الجهات المعنية بهذا الأمر داخل الدولة وخارجها، ويسهم في الحفاظ على المكانة المرموقة للدولة في المجالات الرياضية على مستوى العالم كله، وفي إطار الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، إنما يعتبر جزءاً مهماً للغاية في الإطار المؤسسي اللازم لدعم الأنشطة الرياضية كافة بالدولة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا