• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

النيجر تسلم الساعدي القذافي إلى ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 مارس 2014

طرابلس (وكالات) - أودع الساعدي ابن معمر القذافي وقائد قواته الخاصة الذي فر إلى الخارج أثناء الثورة الليبية عام 2011 بأحد سجون طرابلس امس بعد موافقة النيجر على تسليمه إلى بلاده. والساعدي الذي لعب لفترة وجيزة كرة القدم كمحترف في إيطاليا وغالبا ماعاش حياة الشاب العابث أثناء فترة حكم والده هو أول أبناء القذافي الذي تتمكن الحكومة المركزية من اعتقاله منذ إطاحة حكم الدكتاتور الراحل.

ويحتجز مقاتلون في غرب ليبيا سيف الإسلام أشهر أبناء القذافي والذي كان يعتبر وريثه المرجح ويرفضون تسليمه للحكومة التي يعتبرونها ضعيفة الى حد أنها لا تستطيع تأمينه ومحاكمته. وقالت حكومة رئيس الوزراء علي زيدان في بيان «تسلمت الحكومة الليبية الساعدي القذافي ووصل إلى طرابلس». وشكرت الحكومة النيجر على تعاونها في هذه القضية.وقالت الحكومة إن الساعدي (40 عاما) سيعامل طبقا للقانون الدولي. وفي غضون ساعة من أنباء وصوله نشرت ميليشيا تتعاون مع الدولة الليبية صورا للساعدي بملابس السجن الزرقاء وقد بدا عليه التوتر وهو يجثو على ركبتيه بينما يقوم حارس بقص شعر رأسه ولحيته بماكينة كهربائية. وقالت ميليشيا غرفة عمليات ثوار ليبيا على موقعها الإلكتروني وهي تنشر صورا للساعدي قبل وبعد قص شعره «هذه أول صور للمجرم». وقالت وكالة الأنباء الليبية الرسمية إن الساعدي يخضع لتحقيقات في جرائم تتعلق بقمع الانتفاضة التي استمرت ثمانية أشهر ضد والده.

كما تريد طرابلس محاكمته في مزاعم بالاستيلاء على ممتلكات بالقوة والترويع باستخدام السلاح عندما كان رئيسا للاتحاد الليبي لكرة القدم. وقالت مصادر في النيجر إن الساعدي نقل الى ليبيا ليلاً على طائرة ليبية يرافقه عدد من رجال الأمن الليبيين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا