• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

بمعدل 25 حادثاً يومياً ينتج عنها 3 حالات وفاة و32 إصابة

490 ألف حادث مروري في الإمارات من 1977 إلى 2011

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2012

الاتحاد

وقع 490 ألف حادث مروري بين عام 1977 وعام 2011، إضافة إلى وقوع أكثر من 20 ألف حالة وفاة في ذات الفترة، بمعدل 25 حادثا يوميا ينتج عنها 3 حالات وفاة و32 إصابة، بحسب ما أكد الدكتور يوسف إسماعيل الحوسني استشاري الطب الوقائي والصحة العامة وخبير استراتيجيات السلامة المرورية.

وأشار د.الحوسني خلال محاضرة نظمها مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام أمس الأول، إلى أن 8 مواطنين يصابون يوميا في الحوادث المرورية، إضافة إلى 20 مواطنا يلقون حتفهم شهريا.

وقال د.الحوسني إن الحوادث المرورية تكلف المجتمع الدولي 518 مليار دولار سنويا على مستوى العالم، بينما كانت تكلفتها في دولة الإمارات لعام 2009 ما مقداره 20 مليار درهم. حيث تكلف كل حالة وفاة في الإمارات 7 ملايين و500 ألف درهم، كما تكلف حالة الإصابة البسيطة 50 ألف درهم.

وأكد أن في إمارة أبوظبي للعام 2009 كانت الإحصائيات تشير إلى وقوع 8 حوادث و13 إصابة ووفاة واحدة يوميا .

وبدأت المحاضرة بعرض فيلم فيديو تقديمي تناول أخبار الصحف عن حوادث المرور، التي تنشر بشكل يومي تقريبا، وقال الدكتور الحوسني ان عدد من الإحصائيات الخاصة بحوادث المرور العالمية، حيث سجلت أول حالة وفاة نتيجة لحادث مرور عام 1896، فيما وصلت أعداد الوفيات في كل عام إلى مليون و300 ألف وفاة في جميع أنحاء العالم، نتيجة لوقوع 3000 حادث مروري سنويا، ورأى الدكتور الحوسني أن 90 % من حوادث المرور تقع في الدول المتوسطة والمنخفضة الدخل .

وبما يتعلق بالمخالفات المرورية قال د.الحوسني إن الهدف منها ليس الربح، فهي طوق الأمان وسياج حماية لجميع المواطنين والمقيمين في الدولة، مشيرا إلى شعار “هدفنا سلامتك لا غرامتك” ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا