• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

تطبيق «التربية الأمنية» في رياض الأطفال بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2012

دبي (الاتحاد)- أطلقت الإدارة العامة لخدمة المجتمع، بالتعاون مع هيئة المعرفة والتنمية البشرية، ومنطقة دبي التعليمية، نسخة أولى لبرنامج موجه لرياض الأطفال خاص بالتربية الأمنية، في بادرة تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الدولة والمنطقة، وذلك كمرحلة أولى للمشروع الذي سيباشر بتنفيذه في روضتين بإمارة دبي، ليتم فيما تعميم التجربة على مستوى رياض الأطفال، والبالغ عددها 12 روضة.

وشهد إطلاق المشروع في روضة المنهل بدبي أمس المقدم الدكتور الخبير إبراهيم الدبل المشرف العام للبرنامج، والمقدم الدكتور أحمد السعدي نائب المشرف العام على البرنامج، والملازم أول عبد الله سليمان المنسق العام لبرامج رياض الأطفال في إدارة خدمة التدريب الدولي بالإدارة العامة للخدمة المجتمع، وعدد من منتسبين الإدارة والقائمين على البرنامج وممثلي عن رياض الأطفال.

وقال المقدم الخبير إبراهيم الدبل: “هذه الخطوة تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الدولة والمنطقة من أجل محاكاة تجربة البرنامج الموجه للفئات العمرية الابتدائية والثانوية في مدارس إمارة دبي، والتي حققت نتائج إيجابية ملموسة على مستوى المجتمع المدرسي الداخلي في المدارس المطبقة وعلى المستوى الشخصي للطلبة الذي ابدوا تفاعلا كبيرا مع الخطة التدريبية للبرنامج، وتنقلوا بسلاسة من البرامج المتنوعة “ .

وقد تعرف الطلبة من خلال البرنامج إلى الأخطار التي تحيط بهم وتهدد حياتهم ومستقبلهم مثل المخدرات ومشكلات التدخين، إضافة إلى بعض الظواهر الأمنية الأخرى، والجانب الوقائي، والذي تلقى فيه الطلبة جملة من الإرشادات إلى الوسائل التي تعينهم على عدم الوقوع في الأخطار وكيفية التغلب عليها، مثل عدم مصاحبة رفقاء السوء، والتعامل السليم مع المغريات والضغوطات من قبلهم، وغيرها من الموضوعات التي تهم الطلبة والجانب التقويمي.

ويشمل إرشاد الطالب إلى الوسائل التي تعينه على تقويم بعض السلوكيات الخاطئة لديه مثل الغضب السريع وعدم تقبل الرأي الآخر، والتعامل السليم مع التقنيات الحديثة، والجانب التحفيزي، والذي يشمل تحفيز الطالب على ممارسة السلوكيات الايجابية التي تخدمه وتخدم بلده، مثل الثقة بالنفس، والمبادرة، والايجابية، ومهارات التفوق الدراسي، وإدارة الوقت.

وأوضح أن البرنامج في نسخته الموجهة لرياض الأطفال سيتناول المواضيع التي تتوافق مع هذه المرحلة، بطرح موضوعات تتعلق بالسلامة المرورية، وبعض البرنامج التوعوية التي أطلقتها الإدارة العامة لخدمة المجتمع عبر قسم التوعية من الجريمة، والذي يضم موضوعات تتعلق بالتوعية بخطورة التحرش الجنسي عبر كتاب مبسط “تعلم كيف تقول لا”، يحتوي على صور وأشكال توعي بالتحرش الجنسي، وكيفية التصرف مع الغرباء سواء في المنزل أو في الطريق العام، وكيفية الحفاظ على الممتلكات العامة، وغيرها من التوجيهات التربوية. وقال المقدم الدبل إن المرحلة الأولى من البرنامج ستطبق في روضتي المنهل ومركز تطوير رياض الأطفال بديرة، لتستهدف بذلك 197 طفلاً، منهم 121 في روضة المنهل، و76 في مركز تطوير رياض الأطفال، حيث سيتم تعميم التجربة على جميع الرياض، والبالغ عددها 12 روضة.

     
 

جيد

رائع جدااا

هند عدلى | 2012-04-06

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا