• الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1438هـ - 24 يناير 2017م

إعمار يسجل أعلى هبوط يومي في ثلاثة أشهر

موجة بيع تدفع مؤشر سوق دبي للانخفاض 1,4%

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)- قاد سهم إعمار العقارية المؤشر العام لسوق دبي المالي للهبوط إلى أدنى مستوى إغلاق خلال تعاملات العام الجديد، بعد إخطار الشركة حملة السندات باسترداد السندات القابلة للتحويل المستحقة في عام 2015، وذلك في تاريخ 6 فبراير المقبل بقيمتها الأصلية.

وتراجع سهم إعمار القيادي بنهاية تعاملات الأمس بنحو 3,8% ليصل إلى مستوى 7,60 درهم، الأمر الذي أثر في معنويات المستثمرين الذين اتجهوا للبيع لجني الأرباح سواء على سهم إعمار ذاته الذي صعد قبل يومين فوق 8 دراهم، أو على أسهم أخرى حققت مكاسب مرتفعة كسهم بنك دبي الإسلامي وأرابتك القابضة، لينهى المؤشر الجلسة عند مستوى 3,377,6 نقطة بانخفاض قدره 1,47% عن مستوى إغلاقه السابق.

وقلل محللون ماليون من التحركات السلبية لسهم إعمار العقارية أمس، لافتين إلى أن السوق قادر على استيعاب هذه التراجعات التي واكبت رغبة مستثمرين للإقدام على عمليات بيع لجني أرباح، بعد موجة متواصلة من الارتفاعات القوية خلال الأشهر الماضية.

وتوقع المحلل المالي مروان شراب أن تشهد الأسعار تعافياً سريعاً من عمليات جني الأرباح الحالية التي واكبت عدداً من المؤثرات الوقتية أبرزها إفصاح شركة إعمار بشأن السندات القابلة للتحويل لأسهم وتحديد الموعد النهائي للاسترداد، بالإضافة إلى ضغوط بيع الهامش، لافتاً إلى أن كل المؤشرات تؤكد قدرة السوق على مواصلة اتجاهه الصعودي في ظل الأداء الجيد للشركات والتوقعات بشأن التوزيعات.

وقال شراب «التفاؤل بشأن استمرار الصعود ما زال قوياً وأن الأسهم لديها القدرة على امتصاص عمليات جني الأرباح بسرعة مستفيدة من الطلب القوي والسيولة المترقبة للشراء عند مستويات منخفضة للاستفادة من موجة صعود تالية بالتزامن مع إعلان نتائج الشركات لأعمالها للعام 2013، يعقبها الإعلان عن توزيعات الأرباح».

ويلفت شراب إلى أنه على الرغم من التراجع في مؤشرات السوق أمس، إلا أن حركة التداول لا تزال تعكس شهية المستثمرين المرتفعة والترقب لاقتناص الفرص، حيث حافظت التداولات على مستويات عالية سواء على صعيد الأحجام أو القيم والصفقات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا