• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اكتشاف أضخم ديناصور عاش في أوروبا قبل 150 مليون سنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 مارس 2014

واشنطن (رويترز) - قال عالمان برتغاليان إنهما اكتشفا حفريات أضخم ديناصور، آكل للحوم، عاش في أوروبا أثناء العصر الجوراسي، أي قبل 150 مليون سنة.

وأطلق العالمان على الديناصور، الذي كان يبلغ طوله عشرة أمتار، اسم تورفوسوروس جورني.

وقال كريستوفي هندريكس، عالم الحفريات بجامعة نوفا دي لشبونة بالبرتغال أمس الأول «كان من الأفضل حقا ألا تجد نفسك في طريق هذا الديناصور الكبير آكل اللحوم». وأضاف أن الديناصور تورفوسوروس كان حيوانا مهيبا له قدمان يتراوح وزنه بين أربعة وخمسة أطنان. وكان له رأس طوله 1,2 متر به فكان كبيران، وأسنان طول كل منها عشرة سنتيمترات. وقال هندريكس إنه ربما كان يكسوه نوع من الريش.

وقال «تورفوسوروس جورني كان حيوانا مفترساً عملاقاً يتغذى على فرائس كبيرة الحجم مثل الديناصورات آكلة العشب». وصرح هندريكس بأن باحث حفريات هاو عثر في عام 2003 على بقايا الديناصور الجديد في منحدرات صخرية ببلدة لورينيا، الواقعة على بعد 72 كيلومتراً شمالي لشبونة.

وأضاف إن حفريات أجنة يعتقد أنها لنفس هذا النوع من الديناصورات اكتشفت العام الماضي في البرتغال. ونشرت نتائج الاكتشاف في دورية «بلوس وان».

وقال عالم الحفريات اوكتافيو ماتيوس، وهو أيضاً من جامعة نوفا دي لشبونة، إن الديناصور تورفوسوروس جورني كان يجوب في ذلك العصر المنطقة، التي كانت دلتا نهر خصبة غنية بالمياه المتجددة والنباتات. وأضاف أن المنطقة كانت مليئة بالديناصورات والزواحف الطائرة والطيور والتماسيح والسحالف والحيوانات الثديية. وقال العالمان إن هذا هو ثاني نوع من أنواع الديناصور تورفوسوروس، حيث كان النوع الآخر وهو تورفوسوروس تانري يعيش في ذلك العصر في أميركا الشمالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا