• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الاتحاد للمعلومات الائتمانية» تؤكد جاهزيتها لبدء عملياتها خلال الربع الأول من 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

دبي(الاتحاد) - تنهي شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية توقيع اتفاقيات تزويد تزويد المعلومات مع جميع البنوك بنهاية الشهر الحالي، مؤكدة جاهزيتها التامة لبدء عملياتها خلال الربع الأول من 2014.

وقالت الشركة في بيان صحفي أمس، إنها خاطبت جميع البنوك لتوقيع اتفاقيات تزويد المعلومات، وتعمل حالياً على استكمال الربط الإلكتروني مع مختلف البنوك والمؤسسات المالية العاملة في دولة الإمارات لبناء قاعدة بيانات شاملة تضم جميع المعلومات الائتمانية الخاصة بالأفراد والشركات بالدولة.

وتمكنت عدة مؤسسات مصرفية من توفير معلومات ائتمانية بنسبة دقة وتطابق تفوق الـ 90%، خلال مرحلة الاختبار الأولي.

وقال مروان أحمد لطفي، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية «أثبتت شركات الائتمان حول العالم قدرتها على دعم ثقافة الاقتراض المدروس وتحسين سلوك المتعاملين في مجال تسديد الديون، إلى جانب تقليل الخسائر الناتجة عن الديون المعدومة او المتعثرة».

وأضاف «انطلاقاً من سعينا لتعزيز البنية التحتية المالية لدولة الامارات وتوفير المزيد من القيمة المضافة للقطاع المصرفي، فإننا حاليا بصدد توقيع اتفاقيات تزويد المعلومات مع جميع البنوك والمؤسسات المالية العاملة في الدولة والانتهاء من مرحلة الربط بين أنظمة البنوك والشركة، وذلك استعدادا لبدء عمليات الشركة عند صدور اللائحة التنفيذية التي تشمل رسوم التقارير الائتمانية، من قبل مجلس الوزراء».

وقامت الاتحاد للمعلومات الائتمانية بتطبيق مجموعة من المتطلبات التي تم مناقشتها خلال ورش العمل التي استضافتها بحضور العديد من الشركاء الرئيسين للشركة من القطاع المالي والمصرفي، وذلك بهدف بناء اسس صلبة لأهم العناصر التي ترتكز عليها شركة الائتمان، كقاموس البيانات، شكل وتصميم الملفات الائتمانية والمتطلبات الضرورية لضمان الدقة في كافة الحقول الإلزامية والاختيارية

وتقوم الشركة حالياً بتحضيراتها النهائية ضمن مرحلة ما قبل العمليات، والتي تشمل انتهاء المؤسسات المالية من اختبار نظام توفير التقارير الائتمانية في بيئة افتراضية والتحقق من دقة وصحة البيانات المالية، إضافة الى تدريب المستخدمين لديها ووضع الخطط الداخلية لبدء عملياتها واستكمال جاهزيتها للحصول على التقارير الائتمانية وتوقيع اتفاقيات تزويد المعلومات مع الشركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا