• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

الأسهم تفقد 1٫6 مليار درهم والمؤشر يتراجع 1٫3%

عمليات جني أرباح توقف موجة ارتفاع سوق دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2012

مصطفى عبدالعظيم (دبي) - هبط مؤشر دبي سوق المالي أمس بنسبة 1٫33% على وقع عمليات بيع جني أرباح جزئية كلفت الأسهم 1٫66 مليار درهم من قيمتها، بعد موجة صعود ازدادت حدتها خلال الجلسات الخمس الأخيرة.

واعتبر محللون أن عمليات البيع «منطقية ومتوقعة»، لاسيما على الأسهم التي شهدت ارتفاعات ملموسة، كما أنها تعطي فرصة لالتقاط الأنفاس، وعودة الاهتمام بالتحاليل الفنية للشركات مرة أخرى. واستقر مؤشر السوق عند مستوى 1٫654٫2 نقطة، بعد أن اخترق أعلى مستوياته خلال عامين.

وشهدت الجلسة تراجعاً ملحوظاً في حركة التداول العام، وذلك مقارنة بتداولات جلسة الأحد، حيث بلغت أحجام التداول حوالي 459٫3 مليون سهم مقارنة مع 705٫3 مليون سهم في الجلسة السابقة بتراجع نسبته 35%.

وتراجعت قيم التداولات إلى حوالي 468٫5 مليون درهم مقارنة مع حوالي 713٫4 مليون درهم في الجلسة السابقة، بانخفاض قدره 34٫3%، في حين هبط عدد الصفقات إلى 6٫170 صفقة مقابل 7٫831 صفقة في الجلسة السابقة بتراجع قدره 21٫2%. وعلى صعيد الأسهم، فقد تأثر السوق بشدة بالانخفاضات التي سجلتها أسهم قيادية أبرزها سهم «إعمار العقارية» بعد ان أغلق خاسراً 1٫9% عند 2٫08 درهم، إضافة إلى سهم سوق دبي المالي الذي انخفض سهمه بنسبة 4٫2%. وواكبت الأسهم الأقل سعراً والتي كانت الأكثر ارتفاعاً في الأيام الماضية هذا التراجع، إذا انخفض سهم «الخليج للملاحة» بنحو 6% وسهم «ديار» بنسبة 3٫4%، وسهم «الاتحاد العقارية» المتراجع بنحو 6%.

بالمقابل، حال ارتفاع سبعة أسهم دون انزلاق السوق إلى انخفاض أكبر، خاصة سهم «أرابتك القابضة» المرتفع بنسبة 2٫6%، وسهم «تبريد» المرتفع بنحو 1%، إضافة إلى سهم شركة سلامة الذي واصل صعوده وأغلق مرتفعاً بنحو 4%.

وعلى صعيد أداء المؤشرات القطاعية، فقد ساد اللون الأحمر شاشات التداول بعد إغلاق خمسة قطاعات على انخفاض مقارنة بارتفاع قطاعين فقط هما التأمين والخدمات واستقرار بقية القطاعات عند مستوى الإغلاق السابق دون تغيير. وتصدر مؤشر قطاع الاستثمار المؤشرات المتراجعة بنسبة انخفاض بلغت 4٫19% تلاه مؤشر قطاع النقل بنسبة 2٫49%، ثم مؤشر قطاع الاتصالات بتراجع نسبته 1٫01%، ومؤشر قطاع البنوك بنسبة 0٫81%.

ووفقا لسوق دبي المالي، فقد شهد التداول ارتفاع سبع شركات وهبوط 20 شركة وثبات شركة واحدة، وتصدرت شركة دبي الإسلامية للتأمين وإعادة التامين الشركات الأكثر ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها، بإغلاقها عند سعر 0٫840 درهم وبنسبة ارتفاع بلغت 14٫93%، تلاها بيت التمويل الخليجي بإغلاق 0٫92 درهم بارتفاع قدره 4٫9%، ثم مصرف السلام - السودان بإغلاق 1٫95 درهم وبنسبة تغير بلغت 4٫28%، والشركة الإسلامية العربية للتأمين «سلامة» بإغلاق 0٫89 درهم بزيادة قدرها 4٫09%، وشركة أرابتك القابضة بإغلاق 3٫20 درهم وبنسبة تغير بلغت 2٫56%. بالمقابل، تصدرت شركة الاتحاد العقارية الشركات الأكثر انخفاضاً في أسعارها بإغلاقها عند سعر 0٫420 درهم وبنسبة تراجع بلغت 5٫990%، ثم الخليج للملاحة القابضة بإغلاق 0٫37 درهم بهبوط قدره 5٫60%، وهيتستليكوم بإغلاق 1٫20 درهم بنسبة تراجع 5٫51%.

وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال الجلسة نحو 45٫330 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 53٫09 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 116٫440 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 113٫170 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين، فقد بلغت قيمة مشترياتهم 24٫630 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 24٫29 مليون درهم خلال الفترة نفسها.

ونتيجة لهذه التطورات، فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب، غير الإماراتيين، من الأسهم نحو 186٫4 مليون درهم لتشكل ما نسبته 39٫78% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 190٫55 مليون درهم لتشكل ما نسبته 40٫67% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 4٫15 مليون درهم كمحصلة بيع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا