• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

الأصغر من الأوائل دراسياً على مستوى الإمارة

حدثان شقيقان يتعاطيان المخدرات في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 مارس 2014

أحمد مرسي (الشارقة) - دعا غانم علي المنصوري وكيل أول نيابة بالشارقة، مدير نيابة المخدرات في الشارقة، أولياء الأمور إلى إحكام الرقابة على أبنائهم بصورة أكبر ، ومتابعتهم والاهتمام بهم وخلق حوارات معهم لتجنبهم الوقوع في براثن المخدرات والاختلاط بأصدقاء السوء.

وكشف المنصوري أن من بين القضايا التي وردت إليها الفترات الماضية ، وما زالت عالقة في الذهن، ضبط حدثين شقيقين في قضية اتجار وتعاطي حبوب مخدرة أحدهما يبلغ من العمر 12 عاماً ، والثاني 14 عاماً وأن الشقيق الأصغر كان ضمن الأوائل والمتفوقين دراسياً في مدرسته بل وفي الإمارة بشكل عام.

وأضاف أن الحدثين كانا بصحبة شخص ثالث يبلغ من العمر 25 عاماً ، وأنه وجه لهما تهمة التعاطي بينما اتهم الثالث بالاتجار والحيازة، وأنه كذلك كان يستخدم الطفل الصغير في التنقل بالحبوب وتوصيلها لأشخاص آخرين.

وأوضح إن الأشخاص الثلاثة المتهمين من جنسيات عربية، وتم ضبطهم في وقت سابق في منطقة القصباء بالشارقة ، ومن خلال الفرق الأمنية بالقيادة العامة لشرطة الإمارة، بتهم الحيازة والاتجار وتعاطي المخدرات ، والتي تمثلت في حبوب الترامادول، وأنه وبالتحقق من هويتهم تبين أن منهم شقيقين صغيري السن، ووجه إليهما تهمة التعاطي فقط، بينما الثالث تجاوز عمره الخامسة والعشرين ومتهم بالتعاطي والاتجار .

وقال إنه، وبالتحقيق مع الشقيقين، تبين أن الأخ الأصغر كان متفوقاً دراسياً بصورة كبيرة في مدرسته ومن الأوائل في دراسته، إلا أن مستواه تراجع بصورة ملحوظة بعد تعاطي تلك الحبوب وأنه وشقيقه أبناء لأسرة منفصلة، منذ عده سنوات وحضانتهما مع أمهما وأن الأب كان أيضاً يتعاطى المخدرات.

وتابع أنه وبالتحقيق معهما تبين أنهما تعاطيا الحبوب المخدرة منذ قرابة عامين بصحبة الشخص الذي يكبرهما عمراً ، وأنه كان يستغل الطفل الأصغر في الترويج للحبوب المخدرة وتوصيلها لأشخاص فيما بينهما، مستغلاً أن الحدث صغير السن ولا يمكن أن يشك فيه أي شخص من قبل الأمن أو الأشخاص العاديين بأنه حلقة وصل واتصال بينه وبين متعاطين أو تجار . وأفاد المنصوري بأن النيابة وجهت تهمة التعاطي فقط للحدثي،ن وتم إيداعهما في الرعاية الاجتماعية لقرابة ثلاثة أشهر للتأهيل والإصلاح، ومن ثم تسليمهما لذويهما وبالتالي إعادتهما مرة أخرى للدراسة لكيلا يضيع مستقبلهما، ويكونا صالحين في المجتمع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض