• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

من خلال أنابيب الكربون النانوية

محاولات لشحن الهواتف عن طريق حرارة الجسم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2012

أبوظبي (الاتحاد) - توصلت مؤخراً مجموعة من الباحثين في جامعة “ووك فوريست” إلى تكنولوجيا جديدة تسمى “باور فيلت”، والتي تسمح باستخدام أنابيب الكربون النانوية، لصنع الطاقة الكهربائية من الفوارق الحرارية ما بين الجسم والهواء المحيط. وقد غطى الباحثون الأنابيب النانوية بألياف بلاستيكية لصنع نسيج يسمح باستخدام الجهاز بسهولة في عدد من المنتجات. ويمكن أن يكون لهذه التقنية التي تعتمد على الحرارة لتوليد الكهرباء عشرات التطبيقات مثل شحن بطارية السيارة أو الهاتف المحمول وغير ذلك، إلا أن الباحثين قالوا إن التقنية مازالت بحاجة إلى المزيد من التطوير قبل أن تصبح جاهزة للاستخدام التجاري.

ويذكر أن التطور التكنولوجي السريع، الذي صاحبه تطور ليس فقط في الأجهزة والمعدات التكنولوجية، إنما رافقه تطور في ملحقات وإضافات هذه الأجهزة وتقنياتها، وخصوصاً فيما يتعلق بالهواتف المحمولة الذكية، والتي أصبحت الحاجة إليها اليوم، أكثر بكثير من حاجتنا إليها بالأمس، حيث لم تعد هذه الهواتف، وسيلة للاتصال واستقبال المكالمات، حيث باتت اليوم تغني عن الكمبيوتر الشخصي، وحتى التلفاز المنزلي، والقلم والكتاب.. ولهذا كانت الحاجة إلى إبقاء مثل هذه الهواتف تعمل على مدار الأربع والعشرين ساعة، بدون نفاذ بطاريتها، والحاجة إلى إعادة شحنها، من أكبر التحديات التي واجهت مصنعي هذه الهواتف الذكية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا