• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

التنين الصيني يسعى لغزو سوق «الحلال» في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 مايو 2016

شينجتونجشيا (أ ف ب)

يدير دينج مؤسسة لبيع الأطعمة الحلال في الصين، وهو وإن كان لا يدين بالإسلام، إلا أن مبيعات مؤسسته من الأطعمة الموافقة للشريعة الإسلامية تصل إلى خمسين مليون دولار في آسيا والشرق الأوسط.

وتشكل مؤسسته «ساي واي شيانج» مثالاً نموذجياً للشركات الصينية الراغبة في غزو سوق الأطعمة والأشربة المراعية للمعتقدات الإسلامية، وبسط مدى تجارتها وصولا إلى المملكة العربية السعودية.

وتقع مؤسسة دينج في نينجشيا شرق الصين، وهي منطقة يعيش فيها ستة ملايين نسمة من أقلية «هوي» المسلمة، الذين تميزهم السلطات عن الهان الذين يشكلون الغالبية العظمى من سكان الصين، رغم أن الجماعتين لا تختلفان سوى في المعتقد الديني.

وتشير التوقعات الاقتصادية إلى أن مبيعات سوق الأطعمة الحلال ستصل إلى 1600 مليار دولار في حلول العام 2018، وفقاً لغرفة التجارة والصناعة في دبي، في مقابل 1100 مليار في العام 2013.

ويعلق دينج، على غرار كثير من مديري الشركات في بلده، على سياسة «طرق الحرير الجديدة» التي يعتمدها الرئيس شي جينبينج، والتي تقوم على تطوير الأسواق والبنى التحتية في جنوب آسيا والشرق الأوسط. لكن الجدية التي تتعامل بها الشركات في اعتماد المعايير المناسبة للأطعمة الحلال ، ما زالت موضع شك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا