• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

حاخام إسرائيلي: الله سينجى مبارك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 فبراير 2012

الاتحاد نت

قال "عوفاديا يوسف" الحاخام الأكبر السابق لإسرائيل، والزعيم الروحي لحركة "شاس" اليمينية المتطرفة، إن الله سينجي الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك من محنته. ودعا يوسف اليهود إلى الصلاة من أجل مبارك، ووصفه بـ"الصديق الذي منع عن "إسرائيل" الكثير من الحروب والكوارث"، زاعما أنه جلب الشرف والاحترام إلى دولته مصر، ولكنه سقط الآن، لذلك على كل اليهود في جميع أرجاء الأرض أن يصلوا من أجله.. وفقاً لما نشرته صحيفة "الوفد" المصرية.

ودعا يوسف إلى عدم مهاجمة إيران وقال خلال خطبته الأسبوعية: "لا تهاجموا إيران، فإن الله سيحمى الشعب اليهودى و"إسرائيل" وسيرسل الرئيس الإيرانى أحمدى نجاد إلى الجحيم". وأضاف: "فى كل جيل هناك أناس يحاولون تدميرنا، ولكن الله يحفظنا، الآن هناك طاغية فى إيران وهناك تناسخ فى الأرواح بينه وبين حركة حماس ونحن ليس لدينا إلا واحد نستطيع الاعتماد عليه هو الله".

ودعا اليهود إلى الصلاة من أجل الكيان الصهيوني، مشيرا إلى أنه سيرى الناس يتعلمون التوراة، وقال "رأيت في منامي طاغية تجبر وفجأة اختفى ولم يعد موجودا تماما مثل حركة حماس، وإن الله سيتعامل معها هناك في الجحيم"، بزعمه. وأضاف: "لا اعتماد على الرئيس الأمريكي، ولن نذكر حتى اسمه، وأن الله سيقاتل من أجل إسرائيل"، حسبما نقلت "الوفد" المصرية عن صحيفة "معاريف" الإسرائيلية

وكان عوفاديا يوسف قد كشف الشهر الماضي عن تفاصيل لقاء عقده مع مبارك قبل 28 عاماً، عندما كان يشغل منصب الحاخام الرئيسي لإسرائيل، وقال "لقد بادرني مبارك بالحديث قائلا، يا سيدي الحاخام، باركني فأنا أؤمن ببركتك فقمت بوضع يدي على رأسه وباركته".

وأضاف: "كان ذلك قبل 28 عاماً، فعندما يمكث رئيس مصري طوال ما يقارب من 30 عاماً في حكم مصر، فهذه الفترة أمر غير اعتيادي، بل نادر الحدوث، وهذا بفضل بركة الله التي باركته بها".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا