• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إحالة 120 من قيادات وأعضاء «الإخوان» للمحاكمة

مقتل 10 «تكفيريين» وهدم 7 أنفاق في شمال سيناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 مارس 2014

القاهرة (يو بي أي) ـ قتلت قوات الجيش المصري 10 عناصر تكفيرية وهدمت 7 أنفاق، أمس، خلال مداهمة مناطق عدة في شمال شبه جزيرة سيناء. كما أحالت النيابة العامة في مصر 120 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، التي ينتمي إليها الرئيس السابق محمد مرسي إلى محكمة الجنايات بتهمة «إثارة الشغب والعنف» بمحافظة الشرقية، فيما استؤنفت أمس محاكمة عدد من الصحافيين العاملين في قناة «الجزيرة» الفضائية القطرية في مصر بينهم أربعة أجانب.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العقيد أركان حرب أحمد محمد علي، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن عناصر إنفاذ القانون من الجيش والشرطة قامت بمداهمة مناطق السبوع، والعبيدات، والخرّوبة، والقواديس بالعريش «مركز محافظة شمال سيناء»، والمقاطعة، وحي كبريت، والمهدية، وجوز أبورعد، ونجع شبانة بمدينتي الشيخ زوّيد ورفح، وأسفرت تلك المداهمات عن مقتل 10 أفراد من العناصر التكفيرية الخطرة، والقبض على 43 آخرين جارٍ التحقيق معهم أمنياً.

وأضاف أن المداهمات أسفرت كذلك عن تدمير 7 فتحات أنفاق لتهريب الأفراد والبضائع بمناطق الشلايفة، وصلاح الدين، والصرصورية، والبرازيل، والعثور على ماسورة مدفع داخل أحد منازل العناصر الإرهابية، وحرق 85 عشة تستخدمها العناصر الإرهابية قواعد انطلاق لتنفيذ هجماتها الإرهابية ضد قوات الجيش والشرطة، وحرق 30 دراجة بخارية و22 سيارة دون أوراق أو لوحات معدنية، تستخدمها العناصر التكفيرية في تنفيذ هجماتها الإرهابية ضد قوات الجيش والشرطة.

من جانب آخر، أحالت النيابة العامة في مصر 120 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين إلى محكمة الجنايات، من بيهم نجل شقيق مرسي و79 طالباً جامعياً.

وأضافت أن المتهمين قاموا «بإثارة الشغب والعنف والتحريض عليه داخل حرم الجامعة والميادين الرئيسية بمدينة الزقازيق»، وذلك منذ عزل الجيش لمرسي في يوليو في أعقاب احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه، ومن بين الاتهامات التي وجهتها النيابة لهم «الانضمام لجماعة إرهابية، وخرق قانون التظاهر»، الذي أقرته الحكومة المؤقتة بعد عزل مرسي بغرض تنظيم الاحتجاجات، على حد قولها.

وفي موضوع متصل، قضت محكمة جنح في القاهرة، أمس، بمعاقبة 11 شخصاً بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة عامين، مع وضعهم تحت المراقبة الشرطية لمدة مساوية لمدة العقوبة، وأضافت أنهم أدينوا في «جرائم العنف والشغب»، خلال الاحتجاجات التي نظمت يوم 25 يناير الماضي، تزامناً مع مرور ثلاث سنوات على انتفاضة يناير 2011، التي أطاحت الرئيس الأسبق حسني مبارك. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا