• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

مقتل جندي أطلسي بهجوم لمتظاهرين على قاعدة عسكرية في قندوز

كرزاي يدعو المحتجين الأفغان إلى الهدوء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2012

كابول (وكالات) - دعا الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في كلمة بثها التلفزيون أمس مواطنيه إلى الهدوء بعد ستة أيام من الاحتجاجات العنيفة على إحراق مصاحف في قاعدة أميركية. فيما قتل جندي أطلسي عندما ألقى متظاهرون قنبلة يدوية على قاعدة للحلف في قندوز شمالي البلاد.

وتسربت أنباء أمس عن أن المستشارين العسكريين الأميركيين اللذين قتلا في وزارة الداخلية الأفغانية، قتلا بعد جدل مع زميل أفغاني لهما حول إحراق المصاحف.

ودعا كرزاي مواطنيه إلى الهدوء بعد ستة أيام من الاحتجاجات العنيفة على إحراق مصاحف في قاعدة أميركية، أسفرت عن سقوط “29 قتيلا وحوالي مئتي جريح” على حد قوله.

وجاءت كلمة كرزاي الذي أصدر بيانات عدة من قبل تدعو إلى الهدوء منذ اندلاع العنف، غداة مقتل اثنين من المستشارين العسكريين الأميركيين في وزارة الداخلية الأفغانية في كابول أمس الأول، في إطلاق نار تبنته حركة طالبان وقالت إنه مرتبط بقضية إحراق المصاحف.

وقد أعلن مسؤول في وزارة الداخلية الأفغانية أمس أنه يشتبه بتورط شرطي في جهاز استخبارات الوزارة في قتل المستشارين العسكريين الأميركيين السبت في هذه الإدارة في كابول.

ودان الرئيس الأفغاني “بشدة” إحراق المصاحف، مؤكدا أنه “يحترم مشاعر الناس وأنهم محقون ويجب أن يتم احترامهم”. لكنه أكد أنه “حان الوقت الآن لالتزام الهدوء ولإحلال السلام”. وشهدت أفغانستان أمس الأول أعمال عنف في جميع انحاء البلاد، من بينها هجوم على مجمع للأمم المتحدة في قندوز شمال أفغانستان. ... المزيد