• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

السيسي لرؤية دولية مشتركة في مواجهة الإرهاب الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 مايو 2016

القاهرة  (وام)

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أهمية وضع رؤية دولية مشتركة للحيلولة دون استخدام شبكة الإنترنت في التحريض على العنف والإرهاب، لاسيما في ضوء خطورة استخدام التنظيمات الإرهابية للمواقع الإلكترونية في الترويح لأفكارها المتطرفة. وأشار الرئيس السيسي، خلال لقائه أمس مع سكرتير عام الاتحاد الدولي للاتصالات هولين زاو في حضور وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري المهندس ياسر القاضي، إلى اهتمام مصر بالنهوض بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطوير البنية التحتية الخاصة به وإنشاء القرى الذكية آخذاً في الاعتبار ما يساهم به هذا القطاع في توفير فرص العمل للشباب ودفع جهود التنمية في مصر.

وأعرب عن التطلع لدعم الاتحاد جهود مصر في إطار تطوير هذا القطاع.  وصرح الناطق الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير علاء يوسف أن الرئيس السيسي أكد حرص مصر على تعزيز التعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات والمشاركة بفاعلية في أعماله وأنشطته، وأنه أشاد بالدور الرائد للاتحاد باِعتباره إحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وما يمثله من منتدى عالمي للحكومات والقطاع الخاص في هذا المجال. وقال السفير يوسف إن «هولين زاو» سكرتير عام الاتحاد ثمن خلال اللقاء مساهمات مصر الممتدة في أعمال الاتحاد الدولي للاتصالات، فضلاً عن استضافتها المكتب الإقليمي للاتحاد للدول العربية. كما أشاد السكرتير العام بتنظيم مصر الناجح للندوة العالمية لمنظمي الاتصالات التي استضافتها مدينة شرم الشيخ خلال الفترة من 11- 14 مايو الجاري، مشيراً إلى أنها حظيت بمشاركة دولية واسعة غير مسبوقة ضمت عدداً كبيراً من وزراء الاتصالات من مختلف دول العالم، مشددا على ما يعكسه تنظيم مصر لهذا المحفل الدولي الهام من ثقة المجتمع الدولي في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري وما يتمتع به من إمكانات وخبرات متميزة ومستقبل واعد. 

وأشار السفير علاء يوسف إلى أن سكرتير عام الاتحاد استعرض خلال اللقاء المشروعات الجاري تنفيذها مع مصر مثل تدشين المركز الإقليمي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لذوي الاحتياجات الخاصة بالمنطقة العربية، ومشروع الإدارة الذكية للمياه الجوفية ، معرباً عن استعداد الاتحاد للدخول في شراكات مع مصر لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة التي أقرتها الأمم المتحدة. 

ولفت يوسف إلى أن السكرتير العام للاتحاد أبدى اتفاقه مع خطورة موضوع استخدام شبكة الإنترنت في التحريض على العنف والإرهاب، مشيراً إلى تزايد إدراك المجتمع الدولي مؤخراً هذا الخطر المتصاعد وأهمية التصدي للتحديات الناتجة عنه في إطار الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا