• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكد أنه لن ينسى دموع «البرغوث» عقب الخروج من بطولة جنوب أفريقيا

مارادونا: ميسي ليس بحاجة إلى الفوز بالمونديال لكي يكون الأفضل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 مارس 2014

بوينس أيرس (د ب أ) - يعتقد نجم كرة القدم الأرجنتينية السابق دييجو أرماندو مارادونا أن ليونيل ميسي «ليس بحاجة إلى الفوز في البرازيل كي يكون اللاعب الأفضل في العالم», وبحسب الأسطورة الأرجنتيني كان ميسي «رائعاً» في مونديال جنوب أفريقيا 2010، عندما كان مارادونا هو المدير الفني للفريق، رغم أن الأرجنتين خرجت من دور الثمانية على يد ألمانيا.

وقال مارادونا في مقابلة مع صحيفة (لا ناسيون): «وبفضل السن والخبرة التي اكتسبها خلال هذه الأعوام، أعتقد أن المونديال الذي يأتيه في الوقت المناسب هو المقبل، حتى غيابه مؤخراً للإصابة أفاده، لو لم يحدث ذلك، لما كان قد ارتاح، لأنه يرغب في اللعب دائماً وأبداً، لذلك أقول إنني سعدت بحصول كريستيانو رونالدو على الكرة الذهبية، بينما كانت كرة ميسي الذهبية هي الراحة».

وأطلق قائد منتخب التانجو المتوج بطلاً للعالم في مونديال المكسيك 1986 تحذيراً بشأن حظوظ الفريق في المونديال المقبل، الذي يلعب في مجموعته السادسة إلى جانب إيران ونيجيريا والبوسنة، وأكد «المسألة أنها البرازيل، ورغم أن مجموعتنا سهلة، فإن المونديال هو المونديال عندما يشارك الكبار إسبانيا حاضرة، وكذلك ألمانيا والبرازيل، التي تملك دفاعاً رائعاً، تفكر في دفاع البرازيل فتمر برأسك ستة أو سبعة أسماء، تفكر في الهجوم ولا يأتيك سوى اسم نيمار، ستكون امتحان شخصية لميسي، بأن يخرج كل هذه الثورة التي في داخله، البرازيل 2014 قد تكون بطولته الكبرى».

وكان مارادونا مع ذلك هو أكثر من سئل عما إذا كان على ميسي الفوز بكأس العالم كي يصبح الأفضل، وأكد «ماذا؟ لا، ميسي ليس بحاجة إلى الفوز بالمونديال كي يكون اللاعب الأفضل في العالم، لا علاقة لذلك بهذا، الفوز بالمونديال سيكون أمراً رائعاً للأرجنتين، وللجماهير ولليو، لكن المونديال لن ينقصه حقه فيما حققه حتى الآن كي يكون في الموضع الذي يشغله: مع صفوة الأفضل».

وتذكر مارادونا عام 2005، عندما لم يكن «انفجار ظاهرة ميسي» قد حدث، وهو رأى في «البرغوث» شيئاً خاصاً، وأكد «تعامله مع الكرة كان مختلفاً، السرعة التي كان يصل بها لمواجهة الأوروبيين كانت مختلفة، لم يكن يتوقف، ولا يتوقف، لذلك أقول إنه يعشق المرمى أكثر مني».

وحاول مارادونا إظهار الفوارق بينهما بقوله: «أنا كنت أتوقف أكثر في اللعب، كنت أهتم بالإبداع أكثر من التسجيل، أعتقد أنه كذلك، لكنني كنت أحب أن أجعل رأس الحربة هو الهداف، كانت رؤيتي أكبر للملعب، رؤيته هو أكبر للمرمى»، وأضاف: «أعتقد أنه في غضون أعوام سنتحدث عن ليو أكثر تكاملاً حتى من الآن، ربما ستقل أهدافه، لكن بالتأكيد سيزيد أداؤه». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا